Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أخصائية تغذية كارول الغصيني: فصل الأطعمة يساعد على خسارة الوزن.. لا يوجد عليه دليل!

حاورها: أشرف الصدفي

تصوير: ميلاد غالي

  • نتعرف على ضيفتنا الكريمة..

كارول الغصيني، أخصائية تغذية في مستشفى رويال الحياة. حائزة على شهادة في علم التغذية من جامعة السيدة اللويزة في لبنان.

  • ما الجديد في عالم الصحة الغذائي؟

تصدر العديد من الدراسات العلمية، وبشكل يومي حول مواضيع تتعلق بالتغذية، منها ما يؤكد معلومات سابقة ومنها ما يضيف شيئا جديداً عليها. لكن كل هذه الدراسات تسعى لتأكيد أهمية التغذية السليمة في حياة الإنسان للحصول على جسم صحي والوقاية من كثيرٍ من الأمراض.

  • وما المفهوم الرئيسي للنظام الغذائي؟

اتّباع نظام غذائي صحي ما هو إلا طريقة يتم اتباعها في توزيع طعامنا وسعراتنا الحرارية على الوجبات الغذائية اليومية الموزعة خلال اليوم الواحد، شرط أن يكون النظام الغذائي متوازناً وسليماً، ويتناسب مع احتياجاتنا من طاقة لازمة لأداء نشاطاتنا اليومية، ومن عناصر أساسية وكذلك من معادن وفيتامينات، إضافة إلى عنصر رئيس تكميلي وهو الاهتمام بالنشاط البدني عبر ممارسة تمارين رياضية يومية منتظمة تتناسب مع وضعنا الصحّي العام.

  • نسمع العديد عن الانظمة الغذائية مما يجعل المرء يحتار في اختيار الغذاء الذي يناسبه. كيف يعثر الانسان الطبيعي السليم على نظامه الغذائي المناسب؟

نعيش الآن في زمن كثرت فية الأنظمة الغذائية منها الصحية والأخرى غير صحي. للحصول على نظام غذائي صحي ومناسب للشخص عليه أن يلجأ إلى أخصائي تغذية فهو المسؤول عن وضع حمية غذائية متوازنة تتناسب مع احتياجاته وعلاج الأمراض عن طريق تشجيع العادات الغذائية السليمة.

  • ما هو أفضل نظام غذائي لأصحاب الأمراض المزمنة.

ليس هناك من نظام غذائي واحد لاصحاب الامراض المزمنة بل يوجد نظام غذائي خاص لكل مرض كالنظام الغذائي للسكري ونظام لارتفاع ضغط الدم ونظام لمشاكل الكلى إلخ… على سبيل المثال، ينصح مريض السكر بتناول عدة وجبات صغيرة في اليوم وتناول وجبات غنية بالألياف كالخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات، وتجنب الأطعمة الغنية بالدهون والسكر كما يجب على مريض السكر ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

  • وما تعليقك على نظام “هاي” الغذائي؟ وهل يناسب كل الاعمار؟ يعتمد نظام هاي الغذائي على فصل الغذاء إلى ثلاث فئات: طعام قائم على البروتين وقائم على الكربوهيدرات والعناصر المحايدة. يجب أن تؤكل كل من الكربوهيدرات والبروتينات بكميات متساوية وبشكل منفصل أي يمنع تناول طعام غني بالكربوهيدرات مع طعام غني بالبروتين.

ولا يوجد أي دليل علمي على أن فرضية فصل الأطعمة تساعد على خسارة الوزن. في الواقع، إن التركيز العالي للبروتين ومنتجات الألبان قد يرفع مستويات الكولسترول، ومع الحد من تناول الكربوهيدرات يمكن أن يؤدي ذلك إلى نقص الفيتامينات والمعادن. لذا لا يتماشى هذا الرجيم مع الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية ولا يناسب كل الاعمار كما أن يصعب اتباعه لمدة طويلة.

فصيلة الدم

  • البعض يقرر النظام الغذائي لنفسه حسب فئة دمه ما رأيك بهذا الفعل

أنا لا أؤمن بالنظام الغذائي بحسب فصيلة الدم. يذكر البعض أن رجيم فصيلة الدم قد يساعد في خسارة الوزن ليس لأنه حمية صحية، بل لأن إلغاء أي نوع من المأكولات بنظامنا والإكثار من تناول الخضار التي تتميّز باحتوائها على كميّة قليلة من الوحدات الحرارية تقلّل كميّة الطعام الذي نتناوله وبالتالي تساعد على خسارة الوزن. بالإضافة إلى ذلك، يؤكد الخبراء على عدم وجود أي صلة بين فصيلة الدم والنظام الغذائي الذي نأكله. بل على العكس هناك بعض المخاوف حول رجيم فصيلة الدم تشمل أن الوجبات الغذائية الموصى بها لمجموعات الدم O وA تستثني إلى حد كبير المجموعات الرئيسية من الأطعمة. فالاستغناء عن منتجات الألبان، على سبيل المثال، يؤدي إلى خطر الإصابة بمرض هشاشة العظام. كما أن تجنب اللّحوم يؤدي إلى استهلاك كمية قليلة من الحديد، التي يمكن أن تؤدي إلى فقر الدم(الأنيميا).

  • ما هو النظام الغذائي المناسب للمرأة الحامل؟

نمط تغذية الحامل يؤثر على صحتها وصحة الجنين، بالإضافة لدوره في تكوين العادات الغذائية للطفل خلال مرحلة الطفولة وما بعدها. للحصول على حمل صحي ينعكس ايجابيا على صحة المرأة والطفل لابد من اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يحتوي على جميع الفئات الغذائية. ان تناول الأطعمة الصحية أثناء الحمل أكثر أهمية من أي وقت مضى لان الحامل بحاجة الى مزيد من البروتين، الحديد، الكالسيوم، حامض الفوليك ومزيد من السعرات الحرارية. كما يجب على المرأة الحامل أن تكتسب الوزن تدريجياً ولا تلتفت إلى انظمة الرجيم أثناء فترة الحمل. بالإضافة إلى الإبتعاد عن كل ما هو نيىء، والتقليل من تناول المنبهات كالشاي والقهوة، وشرب كمية كافية من المياه يومياً، واخذ مكملات الفيتامينات والمعادن بانتظم.

  • البعض ينصح الحامل بزيادة كمية تكفي لشخصين ما تعليقك وهل هذا صحيح؟

تناول الطعام لشخصين، لا يعني بالضرورة تناول طعام أكثر. انما تناول وجبات غذائية متوازنة إلى جانب اللياقة البدنية تعتبر أفضل وصفة لصحة جيدة خلال فترة الحمل. لا تحتاج السيدة الحامل كمية كبيرة من الطعام خلال فترة الحمل بل تحتاج فقط 300 سعرة حرارية اضافية على كمية الطاقة التي تحتاجها السيدة الحامل وفقط خلال الفصل الثاني والثالث من الحمل. تحتاج الحوامل في سن المراهقة او الذين يبذلون نشاط بدني لكمية أكبر بقليل ايضا من السعرات الحرارية. ويجب أن تكون الكمية الاضافية من السعرات الحرارية من المجموعات الغذائية كاملة فمثلا قطعة خبز صغيرة وكوب من الحليب وحبة فاكهة جميعها تزود الجسم بـ300 سعرة حرارية.

  • ماذا عن النظام الغذائي الصحي لمرضى السكر بالتفصيل؟

الخطوات التي يمكن اتباعها لمريض السكري اثناء اتباع النظام الغذائي:

  • تناول 5 الى 6 وجبات في اليوم.
  • الالتزام بكميات وأوقات الوجبات.
  • تناول الطعام الغني بالالياف مثل الخضار والحبوب الكاملة والبقوليات ضمن الكمية المسموح بها خلال اليوم.
  • تجنب الإكثار من المواد السكرية كالحلويات والمشروبات الغازية والفواكه المعلبة والسكر.
  • تجنب الأطعمة الغنية بالدهون وتجنب الإكثار من الملح.
  • شرب كمية كافية من المياه وممارسة الرياضة بانتظام.

الكوليسترول

  • نسمع عن الكوليسترول المفيد والكوليسترول الضار ما الفرق بين النوعين؟

الكوليسترول الضار «LDL» يؤدي ترسبه في الشرايين إلى تضييقها وتصلبها، ما يؤدي إلى حدوث الجلطـة وتصلب الشرايين وترتفع نسبة «LDL» في الدم بسبب الاستهلاك المفرط للأغذية الغنية بالدهون وقلة الحركة.
 أما الكوليسترول المفيد «HDL» يقوم هذا النوع بحمل الكوليسترول الموجود في الشرايين وغيرها إلى الكبد حيث يتخلص منها هناك. فزيادة نسبته في الدم تعتبر علامة جيدة ويمكن زيادة نسبته بالنشاط الرياضي، وتخفـيض الوزن واستبدال الزيوت المشبعة كالسمن الحيواني بالزيوت غير المشبعة، كزيت الزيتون.

  • البعض يتناول اليوم حبوب المكملات الغذائية المنتشرة والرائجة بشكل كبير بين الجميع فهل هي بالفعل مفيدة؟

الأشخاص الأصحاء ممن يتناولون نظاما غذائيا صحيا لا يحتاجون في العادة إلى تناول المكملات الغذائية. ومن الأفضل عدم الاعتماد على تلك الحبوب تحت الظروف العادية مع اتباع نظام غذائي متوازن غني بالعناصر الغذائية قدر الإمكان. فتلك المكملات الغذائية لا يمكن اعتبارها بديلا لعادات الأكل الصحية.

ينصح بتناول المكملات الغذائية للأشخاص النباتيين والحوامل والذين أجروا عمليات السمنة، أو ممن يتبعون حمية منخفضة السعرات الحرارية، او ممن يعانون من اضطرابات في امتصاص المغذيات، وغيرها من الحالات…

  • البعض من الشباب يتناول ما هب ودب من بروتينات ومكملات غذائية دون استشارة ماذا تقولين لهؤلاء الشباب؟

أصبح الإقبال على المكملات الغذائية الرياضية ظاهرة بارزة بين الشباب، من أجل تكوين بنية جسمية لافته للأنظار، وذلك من دون الحرص على مكونات هذه المكملات ومن دون التأكد من الجرعات الموصى فيها ومدى مطابقتها للمواصفات التي حددتها وزارة الصحة على المحال والأندية الرياضية.

فانا لست ضد هذه المكملات بشرط أن تُمارَس بطريقة صحية ومع استشارة اخصائي تغذية واطباء.

  • الى اي مدى أصبح اليوم هناك وعي صحي لدى الناس بالغذاء الصحي.

في الأيام الأخيرة، أصبح الوعي الصحي أكثر انتشاراً من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، والمحاضرات ورشات العمل التثقيفية التي تهدف الى تعديل السلوكيات والاعتقادات الخاطئة للأفراد لضمان حياة صحية سليمة. لكن هناك دراسات طبية عديدة في الكويت اثبتت بان الوعي لدى الأفراد موجود الا ان التطبيق الفعلي للوعي غير متوفر وهو العائق الرئيسي نحو القضاء على انتشار الامراض المزمنة لدى المرضى بالبلاد.

  • من هم أكثر الناس سعيا وراء انتهاج الغذاء الصحي؟

الأشخاص الذين يعانون من الوزن الزائد ساعين لتغير عاداتهم الغذائية وصولا للوزن المطلوب، والأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية كارتفاع نسبة الكوليسترول والسكر والضغط وأدركوا أهمية اتباع نظام غذائي صحي للوقاية من مخاطر هذه الأمراض.

  • ما هو مقدار الدهون والبروتين الذي يجب استهلاكه يوميا؟

كل فرد يحتاج كمية معينة من المغذيات المناسبة له. ولكن عموما يجب على الإنسان تناول جميح المجموعات الغذائية ولا بد من الحرص على جعل معدل النشويات بحدود 50% من مجموع السعرات الحرارية على ان تكون مصادرها من الحبوب الكاملة والبقوليات. أما البروتينات فيجب أن تكون حوالي 20 % وتشمل مصادر حيوانية قليلة الدسم مثل اللحوم والدواجن والأسماك ومن مصادر نباتية مثل البقوليات. والدهون يجب أن تكون بمعدل 30% من مجموع السعرات الحرارية على ان تكون مصادر دهون غير مشبعة اي دهون صحية كزيت الزيتون والكانولا والمكسرات النيّة.

  • ماذا عن دور الخضروات والفواكة فى الوقاية من الأمراض وخصوصا السرطان؟

تساهم الخضراوات والفواكه في الوقاية من الامراض وخصوصا السرطان كونها غنية في مواد نباتية تعرف بـ” phytochemicals ” وهي مواد تعمل على مكافحة الأمراض وتعزيز المناعة في الجسم. ومنها: مادة ” anthocyanins ” المتوفرة في العنب والباذنجان والملفوف الأحمر وهي الأصناف البنفسجية الداكنة، وcarotenoids”” التي تعطي الجزر والشمام والمشمش اللون البرتقالي. كما ان الدراسات اثبتت بان مادة “lycopene” الموجودة في الاصناف الحمراء كالطماطم والجوافة والجريب فروت الوردي تحمي من سرطان البروستات وغيرها من المواد النباتية الضرورية التي لا غنى عنها في الوقاية من السرطان.

  • هل توجد أطعمة أو مشروبات تحفز من سرعة الحرق في الجسم؟

نعم توجد، ولكن تأثيرها بسيط على زيادة سرعة الحرق في الجسم مقارنة بوسائل اخرى كالرياضة مثلا.

حمية غذائية

  • ما هي الأطعمة الممنوعة عند استخدام الحمية الغذائية؟

عند الالتزام بحمية غذائية ليس هناك أطعمة ممنوعة بل الأفضل يجب تجنبها أو تناولها باعتدال ليس فقط بهدف خسارة الوزن بل للحصول على صحة جيدة بعيدا عن الامراض. فالاطعمة التي يجب تجنبها هي الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة والسكريات والتي لا تحتوي على المغذيات ولا تقدم فائدة غذائية للجسم وهي ما تعرف بال: Empty Calories مثل المأكولات المقلية والوجبات السريعة والمشروبات الغازية واللحوم العضوية والمصنعة والحلويات الدسمة…

  • كيف تتعاملون مع المرضى الذين يحاولون تغيير الأنظمة الغذائية الخاصة بهم؟

عند تغيير الأنظمة الغذائية لا بد من ان تكون النتيجة غير مرضية للشخص. لذا يمكن ان يكتشف بنفسه انه يوجد خطأ ما او ان اساعده على تحديد ذلك. ثم نعمل معا على معالجة هذا الخطأ والتركيز على الممارسات الغذائية السليمة وتشجيعه دائما للحصول على أسلوب حياة صحي.

  • ماذا عن الكريمات الموضعية التي بدأت تنتشر بكثرة؟

الكريمات الموضعية تحتوي على بعض الزيوت الطبيعيَّة التي تُسبِّب إحساسًا بالحَرَقان في الجِلْد، مع بعض الزيوت المفيدة للبشرة، فكريمات التخسيس قد تكون مفيدة للبَشرة والجلد في شدِّ الترهلات نسبيًّا، وفي إعطاء مظهرٍ لجلدٍ مشدود، ولكنها علميًّا ليس لها أي دور في حَرْق الدهون الزائدة في الجسم.

  • كيف نزيد من مناعة الجسم فى مقاومة الامراض البكتيرية والفيروسية؟

تناول الأطعمة الصحية يومياً (الخضار والفواكه والبقول والحبوب الكاملة ومشتقات الألبان خاصةً اللبن واللحوم والمكسرات) أساس في تغذية الجسم بالعناصر الغذائية اللازمة لإنتاج الطاقة وبناء أنسجة الجسم، الامتناع عن التدخين، ضبط تناول المضادات الحيوية، النوم الكافي ليلا، شرب الماء وممارسة الرياضة بانتظام.

  • ما هي القاعدة الذهبية للوقاية من الأمراض العصرية؟

اتباع نظام غذائي صحي والحفاظ على وزن صحي، ممارسة الرياضة بانتظام، شرب كمية كافية من المياه، النوم الكافي ٧ ساعات على أقل في اليوم، الابتعاد عن التدخين، وتجنب الإجهاد تماماً.

  • ماذا عن خسارة الوزن عن طريق الأدوية هل هي آمنة؟

هناك عدة أنواع من الأدوية التي تساعد على خسارة الوزن فالبعض منها يعمل على حرق الدهون وأدوية تعمل على فقدان الشهية وأخرى تساهم في تليين الأمعاء، ولكن في نهاية المطاف النتيجة واحدة وهو عند التوقف من استعمال هذة الأدوية يمكن للشخص ان يستعيد وزنه السابق اوحتى أكثر. بالإضافة الى الآثار الجانبية الضارة التي قد تظهر مع استعمال هذه الأدوية مثل زيادة معدل ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم والانفعال والارق والإسهال وغيرها…

  • ما هي اضرارالوجبات السريعة؟

تحتوي الوجبات السريعة من الدهون المشبعة والمهدرجة أي الدهون غير الصحية والسكريات ونسبة عالية من السعرات الحرارية مما يؤدى الى تراكمها في الجسم وبالتالي زيادة الوزن بالإضافة الى انها تشكل سببا أساسيا لارتفاع ضغط الدم والسكري وتصلب الشرايين وامراض اخرى عديدة. وثمة دراسات حديثة قد أظهرت مشاكل أخرى لتناول الوجبات الجاهزة من اللحوم المصنعة والمقليات حيث أنها تتسبب في زيادة الحساسية والربو وحتى المشاكل الجلدية. كما ان معظم الوجبات السريعة لا تتوفر فيها الالياف والمعادن والفيتامينات المفيدة.

اخترنا لك