Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أزمة بسبب بروش ابنة عم اليزابيث الثانية

اعتذرت ميشال ابنة عم ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، عن ارتداء “بروش” اعتبره بعض المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي “عنصرياً ومسيئاً”. وقال المتحدث باسم زوجة مايكل أمير كينت في وقت متأخر، الجمعة، أنها “آسفة جداً” عن ارتدائها “بروش” يجسد رأس رجل أسود، بعد أن أثار استياء، متابعو وسائل التواصل الاجتماعي الذين أشارو إلى أن البروش “عنصري”، واعتبروا أنه يرمز إلى ميغان ماركل خطيبة الأمير هاري، فوالدتها أمريكية من أصل أفريقي.

وكانت الأميرة قد ارتدت البروش مرات عديدة من قبل، أما المرة التي أثارت الأزمة فكانت في حفل غداء بمناسبة الكريسماس استضافته الملكة هذا الأسبوع، وكانت ماركل وسط الضيوف، ودخلت الأميرة العائلة المالكة عندما تزوجت مايكل أمير كينت.

ومع اتجاه أنظار العالم إلى العاصمة البريطانية لندن، للتعرف أكثر على الممثلة الأمريكية ميغان ماركل والتي ستنضم للعائلة المالكة قريباً بزواجها من الأمير هاري، ظهر مقطع فيديو يكشف مزيداً من التفاصيل عن حياة ماركل الشخصية وطفولتها.

وأعاد الناس تداول مقطع فيديو لمقابلة كانت قد أجرتها محطة تلفزيونية أمريكية مع ماركل وهي في الـ11 من عمرها، كانت تدعو خلالها للمساواة بين الرجل والمرأة، وكان قد طُلب من ماركل الطالبة آنذاك، أن تتابع إعلانات تلفزيونية وتتحدث عن الرسائل التي تبعثها كجزء من مشروع مدرسي، ليجذب انتباهها إعلان عن سائل لغسيل الصحون يوجه رسالته للنساء حصراً.

وجاء في الإعلان جملة: “النساء في أنحاء أمريكا يحاربن الدهون في القدور والمقالي”، وهو ما أثار استياء ماركل، التي كتبت رسائل للشركة المصنعة لسائل غسيل الصحون، وللسيدة الأمريكية الأولى حينها هيلاري كلينتون، وللمحامية في مجال الحقوق المدنية غلوريا ألريد، وللمذيعة ليندا إليربي، وبعد أسابيع، تلقت ماركل رسائل شكر من كلينتون، وألريد، فيما أرسلت المذيعة طاقم تصوير لإجراء لقاء معها، وبعد مرور نحو شهر، تم تغيير الجملة في الإعلان بالفعل، لتصبح: “الناس في أنحاء أمريكا، يحاربون الدهون في القدور والمقالي”، وتحدثت ماركل بفخر عن تلك التجربة، خلال خطاب أدلته بصفتها “سفيرة الأمم المتحدة للمرأة”.

الجدير بالذكر أنه بعد الإعلان عن خطوبة الأمير البريطاني هاري والممثلة الأميركية ميغان ماركل، كان من الأمور اللافتة هو خاتم الخطوبة المصنوع من ماسة كبيرة، وصنع هذا الخاتم خصيصاً لميغان، من تصميم الأمير هاري شخصياً ، حيث أن ماسة الخاتم مستخرجة من بتسوانا، أما الحجرين الصغيرين فهما من مجموعة مجوهرات خاصة بأمه الأميرة الراحلة ديانا، وفقا لـ”سكاي نيوز”.

ولقد صمم الخاتم بواسطة الشركة المختصة بصنع المجوهرات والميداليات الملكية للعائلة الحاكمة البريطانية، إذ يماثل هذا الخاتم في الشكل تماماً خاتم “ريفيرا 18ct”، إذ تبلغ تكلفة خاتم الخطوبة 50 ألف جنيه إسترليني.

اخترنا لك