Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

إلهام الفضالة تتراجع عن قرار الاعتزال بعد تجاوزها سن الأربعين بسبب زوجها

كشفت الفنانة الكويتية إلهام الفضالة عن الأسباب الحقيقية التي دفعتها للعدول عن قرار الاعتزال، كونها كانت قد كشفت أنها ستبتعد عن الساحة الفنية عند بلوغها عتبة الأربعين، وقالت أنها اليوم تجاوزت سن ال42عاماً ومازالت مستمرة، بعد أن تمكن زوجها الصحفي خليل التميمي من إقناعها بالاستمرار في العطاء الفني.

فقد فتحت الممثلة الكويتية إلهام الفضالة قلبها لبرنامج “الليلة”، وتحدثت عن الكثير من الخصوصيات بما فيها عمرها الحقيقي وعدولها عن قرار الاعتزال، الذي كان مبرمجاً وتحدثت كذلك عن عمليات التجميل التي خضعت لها وكيف تعاملت مع انتقادات الجمهور، وما إلى غير ذلك من تفاصيل تحدثت عنها بصراحة وتلقائية.

في البداية لم تخف إلهام بأنها تجاوزت عتبة ال42عاماً، علماً أنها في سن ال43 سنة كونها من مواليد عام 1974، وذكرت بأنها صارت تفكر بعمق في جميع الأعمال الفنية التي تعرض عليها قبل الموافقة عليها، وحول التراجع عن قرار الاعتزال التي كانت تنوي اتخاذه في سن الأربعين، بررت ذلك بكون زوجها تمكن من إقناعها بعد أن تحدث معها في الموضوع، وتمكن بالفعل من إقناعها بالاستمرار في العطاء الفني.

وترى فيما يتعلق بعمليات التجميل التي خضعت إليها، بأنها خيار شخصي لا يحق لأحد التدخل فيه، وقالت في سياق متصل بأنها لا تعير أي اهتمام للانتقادات التي تطالها بهذا الخصوص أحياناً على مواقع التواصل الاجتماعي، كون أغلبية أصحابها من فئة المراهقين، واغتنمت الفرصة لتنصح الجمهور بعدم الإنصات لكلام الآخرين، لأنه قد يضر بمصلحتهم ويحرمهم من عدة أمور يطمحون في الحصول عليها.

يذكر أن إلهام الفضالة في نفس البرنامج، أثنت على مسارها الفني الذي حققت فيه شهرة عربية واسعة، من دون تقديم أي مشهد جريء من شأنه أن يجرح الجمهور، ولأنها مقتنعة بأنه توجد حدود لا ينبغي تجاوزها على الإطلاق.

اخترنا لك