Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

إنجاز تاريخي مهم….فريق من جامعة الكويت يكتشف مخطوطات عربية نادرة

حقق فريق أكاديمي علمي من جامعة الكويت إنجازاً علمياً تاريخياً وبحثياً مهما باكتشاف مخطوطات عربية نادرة في أديرة «جبل آثوس المقدس» في اليونان أو ما يسمى «الأرض المحرمة».

ويعد هذا الاكتشاف سبقاً علمياً عربياً مهماً واجهته «آثوس الجبل المقدس» وتحديداً المكتبات والأديرة التي تقبع على سفوحه وتحوي بين جنباتها عدداً كبيراً من المخطوطات والرقاع والصحائف الإسلامية العربية النادرة التي لم تدخل ضمن نطاق التراث المعرفي الإسلامي حتى اليوم.

وتولت بعثة فريق كلية الآداب بجامعة الكويت البحث والتنقيب أياماً متواصلة مستهدفة بقعة جغرافية ذات حساسية دينية وجغرافية خاصة في المنطقة الواقعة شمالي اليونان ويطلق عليها «الجبل المقدس» أو «حديقة أم الإله» التي لا يسمح بدخولها إلا للرجال فقط ومحرمة على النساء منذ قرون بعيدة.

وفضلاً عن ذلك يتطلب دخول تلك المنطقة وزيارتها إجراءات خاصة تقتصر في معظمها على دعوات محددة من سلطة الجزيرة نفسها التي تحتضن الجبل والتي تشرف على كل برامج الزيارة بل وتستضيف في أديرتها وكنائسها الزوار طوال إقامتهم.

مكان سكني

وتعتبر تلك المنطقة مكاناً نسكياً خاصاً بالكنائس الأرثوذكسية وتتبع روحياً سلطة بطريرك القسطنطينية وفي عام 1988 أدرج «جبل آثوس» ضمن قائمة التراث العالمي التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة يونسكو

والجدير بالذكر أن بعثة الكويت تعد أول بعثة عربية علمية متخصصة تزور تلك المنطقة وكانت الكلية والجامعة على تواصل وتنسيق دائمين مع السلطات اليونانية وسفارة أثينا لدى الكويت للإعداد لهذه الزيارة العلمية وبرنامجها.

ورغم بعض الصعوبات الإدارية التي واجهتها خصوصاً الحصول على تصاريح الدخول لكن ما يحويه جبل آثوس من أديرة وكنائس ومكتبات لم تستهدف من قبل الباحثين والمؤرخين العرب سابقاً ولم تكشف خباياها حتى اليوم كان يزيدنا إصرارا للوصول إلى أرض الجبل والبحث عن خباياه من مخطوطات ورقاع وصحائف تاريخية نادرة.

اخترنا لك