الزواج يحميكي من الإصابة بالزهايمر

كنت فتاة مرحة جدا، وتفكرين في مسؤليات الزواج وأحياناً ينتابك خوف من الإقدام عليه، من الآن عليك أن تعلمي أن هناك أموراً كثيرة سوف تتغيّر في حياتك بعد الزواج على مختلف الأصعدة، ولكن اكتشاف عدم إصابتك بأحد الأمراض الخطرة من بعد الزواج يعتبر خبراً جديداً.

فقد كشفت دراسة حديثة أن الزواج يمكن أن يساعدك على تجنب الإصابة بمرض الزهايمر أو الخرف.

وبحسب أبحاث الخبراء، تبيّن أنّ النساء العازبات أو المطلقات أو الأرامل هنّ عرضة للإصابة بهذا المرض أكثر بكثير من النساء المتزوجات اللواتي يعشن حياة زوجية سعيدة وأسرية مستقرّة، مما جعلهم يستنتجون أنّ الزواج والاستقرار العائلي هو أحد الأسباب التي تحمي الإنسان بشكل عام من مواجهة هذا المرض الشائع والمزعج في مرحلة الشيخوخة، واللافت أنّ النسبة كبيرة وتصل إلى 42 % مقارنة بالمتزوجات.

ويعتبر الزهايمر بحسب الدراسة ليس فقط المرض الوحيد الذي يحميك منه الزواج، بل هناك المزيد من الإيجابيات التي يمنحك إيّاها، أبرزها:

  • إطالة العمر.
  • التمتع بصحة جيدة وجسم سليم وراحة نفسية مثالية لا تحصل عليها المرأة التي لا تعيش هذه الحياة عموماً.
  • وتشير الدراسة إلى أنّ العيش مع شريك، ومشاركته تفاصيل الحياة اليومية، إلى جانب العلاقة الحميمة تمنح الصحة والحيوية.
صفحة جديدة 1

اخترنا لك