الكركديه.. بديلا عن الشاي والقهوة بامتياز

الكركديه.. تلك الزهرة الأرجوانية اللون والتي يكثر تناولها في فصل الصيف على هيئة مشروب مثلج منعش، إنه يعتبر منجم يحتوي على العديد من الفوائد التي لو أدركناها سيتحول الكركديه لمشروبنا المفضل بديلا عن الشاي والقهوة. حيث يحتوي الكركديه على كميات كبيرة من الفيتامينات والمعادن مثل الحديد، الكالسيوم، الفوسفور، البوتاسيوم، الدهون، البروتين، الأحماض العضوية.

ويعد منقوع الكركديه صديق للقلب بجدارة حيث يعمل على خفض ضغط الدم وتعديل آلية العمل بين أجزائه المختلفة لضخ الدم بشكل أفضل، بما يحمله من مركبات خاصة تساعد على ضبط التحكم فيه، بالإضافة لاحتواء الكركديه على كميات من فيتامين C التي تجعله مضادا للبتكيريا ومقاوما لنزلات البرد والعدوى.

يعتبر الكركديه أيضا ملينا خفيفا حيث يعمل على إرخاء العضلات في الجسم ويعادل نسبة الأملاح في الدم والعضلات لذا فهو مفيد في حالات تقلصات الرحم والأمعاء.

كذلك يعمل الكرديه على تنقية الدم ويزيد من الخلايا الليفاومة وكريات الدم البيضاء، لذا فهو مفيد للغاية في رفع مناعة الجسم بشكل فعال، كذلك يحتوي الكركديه على مواد تعمل على تخفيف حمض اليوريك وعلاج داء النقرس بشكل كبير حيث يحتوى على مواد تذيب الكريستالات المتكونة على المفاصل من حمض اليوريك ويساعد بشكل ملحوظ في إعادة توزان الأملاح في العضلات وتخفيف الآلام الروماتيزمية. كما يعمل على الحد من نمو الأورام السرطانية لاحتوائه على كميات كبيرة من الفلافونويد ويساعد في زيادة تدفق الدم داخل الجسم كما أنها يحمي الكبد ويعمل على مقاومة الالتهابات في الجسم.

وبدون مبالغة إننا بحاجة لكتاب كامل للتفصيل والشرح في فوائد تلك العشبة الجميلة الشكل والطعم، ولكن يظل الاعتدال وعدم الإفراط في كل أمر نافع مفتاح الحصول على فوائده، لذا ينصح بعدم الإكثار من شرب منقوع الكركديه الليلي والاكتفاء بشرب كوبين إلى ثلاثة أكواب بحد أقصى لنحصد الفوائد ونتجنب الأضرار.

اخترنا لك