Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الصحافة التركية اهتمت بالخبر….باسل الزارو يخطف قلب مريم أورزلي “السلطانة هيام”

عادت الشائعات مجدداً لتطارد النجمة التركية مريم أورزلي أو السلطانة هيام والإعلامي والفنان المصري باسل الزارو، ومصدر هذا الخبر الذي مازال لم يتأكد رسمياً الإعلام التركي، الذي سلط الضوء كثيراً في الفترة الأخيرة على باسل، بعد أن ظهر إلى جانب النجمة التركية في ألمانيا، فهناك من ذهب إلى التخمين بوجود علاقة صداقة قوية بين هذا الثنائي، لكن العديد من الأقلام باتت تروج إلى حدوث انجذاب قوي بينهما وأن باسل خطف بالفعل قلب مريم ومن المحتمل أن يكون حبيبها الغامض..

عوّدت الفنانة التركية مريم أورزلي الشهيرة في الوطن العربي بالسلطانة هيام الجمهور والإعلام في تركيا، على إخفاء شئون حياتها الخاصة، ومن أجل ذلك قامت الصحافة التركية بنشر العديد من الأخبار بخصوص طبيعة علاقتها بالإعلامي العربي باسل الزارو، بعد أن تطورت إلى شكوك ذهبت إلى توقع أن يكون باسل مقدم برنامج “ET بالعربي” على قناة “أم.بي.سي”، الحبيب الجديد والغامض الذي تحرص مريم على أن يبقى بعيداً عن الأعين، ويمكن القول أنه بدأت التأويلات وهذه الشكوك تثار عقب رحلة أوروبية التقى فيها هذا الثنائي، خاصة بعد نشر باسل صور لهما عبر صفحته الشخصيّة على موقع انستغرام، خاصة أن الصور كانت فيها السلطانة هيام وباسل الزارو قريبين من بعضهما، وكذلك دخولهما إلى نفس الفندق، علماً أنهما التقيا لأول مرة في دبي.

وما زاد من قوة واتساع الشائعات أن مريم كشفت في إحدى تصريحاتها السابقة عن خيانة حبيبها لها.

اخترنا لك