مركز جابر الأحمد الثقافي يفوز بجائزة أفضل مشروع هندسي معماري

فاز مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي اليوم الأحد بجائزة أفضل مشروع هندسي معماري وأفضل هندسة داخلية في المنطقة العربية والإفريقية عن فئة المباني العامة والمقدمة من مؤسسة (إنترناشيونال بروبيرتي إواردز) العالمية.

وتسلم رئيس الشؤون المالية والإدارية لدى الديوان الأميري عبدالعزيز اسحق الجائزة العالمية في حفل أقيم بامارة دبي بمشاركة نخبة من قادة البناء والتعمير حول العالم.

وقال اسحق عقب تسلم الجائزة إن مركز جابر الأحمد الثقافي يعد واحداً من أضخم المشاريع الثقافية الحضارية على مستوى المنطقة “إذ تم تشييد هذا الصرح الثقافي في وقت قياسي وبأحدث تقنيات البناء الحديثة ما يجعله الأكثر ابتكاراً من الناحية الهندسية المعمارية”.

وأشار اسحق إلى أن المركز فاز أيضاً بفئة أفضل مشروع من ناحية الهندسة الداخلية بما يتمتع به من مرافق داخلية عصرية وتصاميم جميلة تحاكي الإرث الحضاري لدولة الكويت وبنفس الوقت تنافس تصاميمها أشهر المراكز الثقافية حول العالم.

وذكر أن المشروع بعد فوزه بهذه الجائزة تأهل لمنافسات الجائزة العالمية المقدمة من مؤسسة (انترناشيونال بروبيرتي إواردز) وذلك في حفل خاص يقام في العاصمة البريطانية لندن خلال شهر ديسمبر المقبل.

ووجه اسحق الشكر لجميع من ساهم في إنجاز هذا المشروع “الذي أتى حصيلة للجهود الجبارة المبذولة في تصميمه والإشراف على تنفيذه بالتعاون المثمر مع أعرق دور الهندسة في العالم”.

ويعتبر المركز الذي صمم على شكل جواهر تسطع نهاراً وتتلألأ ليلاً منبراً للتبادل الثقافي بين الكويت وباقي شعوب العالم وتقام فيه مختلف الفعاليات الثقافية والحضارية. ويتكون المركز من أربعة مبان رئيسية وثلاثة مسارح أكبرها (المسرح الوطني) ويتسع ل2000 شخص ومسرح (الدراما) بسعة 700 شخص ومبنى للمؤتمرات وقاعة سينمائية كبيرة إضافة إلى مكتبة للوثائق التاريخية.

اخترنا لك