Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

«لونيها بالوردي الآن» حملة لمكافحة سرطان الثدي في الإمارات

أطلق حميد محمد القطامي، رئيس مجلس الإدارة ومدير عام هيئة الصحة بدبي والدكتور مروان محمد الملا، مدير إدارة التنظيم الصحي في هيئة الصحة بدبي، النسخة السادسة من حملة مستشفى زليخة «لونيها بالوردي الآن» لمكافحة سرطان الثدي.

وشهدت حملة «لونيها بالوردي الآن» لمكافحة سرطان الثدي التي تقيمها مجموعة زليخة للرعاية الصحية ارتفاعاً قياسياً في أعداد النساء اللواتي يزرن مستشفياتها لإجراء الفحوصات والاستشارات المجانية.

وسجلت هذه الحملة في عامها السادس زيادة بنسبة 59% في عدد النساء اللواتي خضعن للفحوصات المجانية مقارنةً مع الأرقام المسجلة في حملة عام 2015.

وتقدّم الحملة خدمات الفحوصات لجميع النساء بمن فيهنّ المقيمات والزائرات في الإمارات العربية المتحدة ابتداءً من أكتوبر وحتى ديسمبر وذلك مساهمةً منها في دعم جهود الدولة للحد من الوفيات الناجمة عن مرض السرطان بنسبة 18٪ بحلول عام 2021.

ووفقاً لمنظمة الصحة العالمية، تسبب مرض السرطان بموت 8.8 مليون شخص في العالم بسبب أنواع مختلفة من مرض السرطان والتي يمكن الوقاية منها بنسبة تتراوح بين 30-50%، ويعدّ سرطان الثدي أكثر أنواع السرطان انتشاراً بين النساء في جميع أنحاء العالم.

وفي هذا الصدد، قالت الدكتورة باميلا مونستر، خبيرة طب السرطان من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، الولايات المتحدة وكبيرة سفراء الحملة: “تكشف هذه الأرقام الدور الهام الذي يلعبه الكشف المبكر في إنقاذ حياة النساء في جميع أنحاء العالم. وبوصفنا متخصصين في الرعاية الصحية، نرى أنه من واجبنا تثقيف النساء في الإمارات العربية المتحدة ودعمهنّ على تحمل مسؤولياتهن الصحية. وبذلك، تساعد الحملة على الحد من الوفيات الناجمة عن سرطان الثدي في الدولة”.

يُذكر أنه قد تم تنظيم حفل إطلاق “لونيها بالوردي الآن” لعام 2017 بالتزامن مع حلول الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي في شهر أكتوبر.

ومن جانبها، قالت زنوبيا شمس، رئيس مجلس الإدارة في مستشفى زليخة ومؤسس الحملة: “مع انطلاق ’لونيها بالوردي الآن ‘ للسنة السادسة، يغمرنا الفخر بالإنجازات التي حققتها الحملة حتى الآن. ونواصل النهوض بدورنا الهام والاستباقي في مساعدة النساء في الإمارات العربية المتحدة في مكافحة سرطان الثدي. ومع زيادة الوعي في جميع أنحاء البلاد، نعمل جاهدين لتحظى النساء بمستقبل أكثر صحة سعادة وقوة”.

اخترنا لك