Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

سارق “كيم كارداشيان” نادم وبعث لها رسالة اعتذار

وأخيراً خرج اللص الذي سرق نجمة تلفزيون الواقع ”كيم كارداشيان” بالعاصمة الفرنسية باريس العام الماضي، عن صمته وقدم اعتذاره للنجمة كيم عن سرقته لها  من خلال رسالة كتبها باللغة الفرنسية وتسلمها المكتب الذي يمثل النجمة “كيم كارداشيان”، وجاء في نص الرسالة أنه أشفق عليها من الصدمة التي كان سبباً فيها، وقال اللص أنه لا يطلب الغفران لكنه نادم بسبب الآثار النفسية التي سببها للنجمة.

في حادثة غريبة لا تسجل في الواقع إلا نادراً، ظهر سارق النجمة العالمية كيم كارداشيان من خلال رسالة خطية كتبها وأرسلها إلى مكتب يمثلها، حسبما أورده موقع” هاف بوست”، وأكد نفس الموقع أن السارق الملقب بـ ‘الرجل العجوز” أو ”عمر.أ”،

والذي يبلغ من العمر 60 عاماً، وينحدر من أصول جزائرية و كتب الرسالة على هذا النحو: ”..بعد أن رأيت الأضرار النفسية التي أصابتك بسببي.. قررت أن أكتب لك، ولكن ليس من أجل طلب الغفران… أريدك أن تعلمي أنني نادم أشد الندم على ما فعلته معك… وأتمنى أن تساهم رسالتي في محاولتك نسيان الصدمة التي كنت سبباً فيها..”.

الجدير بالإشارة فإن جريمة السرقة وقعت في شهر سبتمبر 2016، خلال تواجد النجمة كارداشيان في باريس من أجل حضور أسبوع الموضة الذي ينظم فيها كل عام، وتناولت وسائل إعلام فرنسية في البداية تعرض ”كارداشيان” لحادثة سرقة تحت تهديد السلاح في فندق في حي راقٍ، وفقدت على إثر ذلك ما قيمته 10 ملايين دولار من المجوهرات والمصوغات الذهبية، ثم انتشر الخبر بشكل واسع.

كانت إينا تريكيوكس المتحدثة باسم كيم كارداشيان قد كشفت لشبكة “سي إن إن”، أن “كيم كارداشيان تم احتجازها تحت تهديد السلاح داخل غرفتها بالفندق الذي تنزل فيه بباريس، من قبل رجلين مسلحين ملثمين يرتديان زي الشرطة.

اخترنا لك