Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

سعد لمجرد حزين ومحبط لأول مرة !!

حزن واشتياق وخلفية على شكل سجن “فلوري”، عكستها الصورة التي وضعها الفنان “سعد لمجرد” على حسابه بتطبيق “انستغرام”، وكتب معلقاً: “توحشت المغرب.”

اشتياق “لمعلم” للمغرب يأتي على بعد شهر واحد من إتمامه عاماً كاملاً بعيداً عن بلده قضى منها 5 أشهر بسجن فلوري بالعاصمة الفرنسية باريس، على خلفية اتهامه بمحاولة اغتصاب فتاة فرنسية تدعى “لورا بريول”، كانت قد رافقته إلى مقر إقامته بأحد الفنادق الباريسية.

وظهر “لمجرد” وهو يرتدي قميصاً كتب عليه “أمازيغ”، وهم ساكنة شمال إفريقيا الناطقين باللهجة الأمازيغية، كما أن ألوانه (الأسود والرمادي) تحمل الكثير من الحزن الذي جسدته الصورة بخلفية من أسوار حديدية، ومكان يشبه إلى حد كبير أحد فضاءات سجن فلوري، وتظهر ذلك بعض الصور أو الفيديوهات الملتقطة من داخل السجن.

اشتياق “لمجرد” لبلده المغرب، تفاعل معه الكثير من معجبيه، وصل ببعضهم الأمر إلى التعبير عن بكائه تضامناً معه كما علقت إحداهن، في حين رأى البعض أن وضعه القانوني غير مبشر “بالخير” مادام الأمر وصل حد التعبير بهذا الكم من الحزن، رغم سلسلة الصور التي نشرها “لمجرد” في السابق بعد مغادرته السجن وحملت الكثير من التفاؤل.

يذكر أن أغنية الفنان المغربي LET GO لا زالت تحقق الأرقام، بعد أن تجاوزت أكثر من 74 مليون مشاهدة على قناته بموقع اليوتيوب.

الأوسمة

اخترنا لك