سميرة سعيد: مشاركتي في مهرجان موازين”احتمال وارد”

بعد غياب دام 8 دورات، تسعى إدارة مهرجان موازين إيقاعات العالم إلى إقناع النجمة المغربية “سميرة سعيد” للحسم في مشاركتها ضمن فعاليات النسخة الــ 17، التي تقام مابين الــ 22 يونيو إلى غاية الــ 30 منه.

وقالت الديفا خلال لقاء صحفي، أن مشاركتها في النسخة المقبلة من موازين تبقى “احتمال وارد”، في إشارة إلى وصول المفاوضات بينها وبين إدارة المهرجان إلى مراحل متقدمة، حيث غالباً ما كان اسم الفنانة المغربية مطروحاً لمشاركتها في دورات سابقة، إلا أن الأجر الذي كان يقترح من طرف القائمين على المهرجان كان بعيداً عن الأجر الذي تتقاضاه كفنانة “عربية” حيث تحدثت بعض المصادر من داخل جمعية مغرب الثقافات أن أجر الديفا يعد أغلى أجر لفنانة مغربية وأن طموح المهرجان كان دائماً استقطاب أبرز النجوم العرب بأرقام تشجيعية باعتبار قيمة المهرجان وشعبيته وحاجة الفنان إلى الوقوف على مسارحه، حسب تعبير ذات المصدر.

ويبدو أن “سميرة سعيد” فضلت عدم المشاركة في المهرجان لمناسبة ثانية، على أن تتنازل عن قيمة أجرها بالرغم من تصريحاتها التي تؤكد دائما رغبتها في إحياء حفلات ببلدها الأصلي المغرب، خاصة بمسقط رأسها العاصمة الرباط التي تربطها بها عدة ذكريات، خاصة على المستوى الفني، حيث وقفت على أكبر مسارحها وهي طفلة.

اخترنا لك