سوزان نجم الدين تخوض تجربة جديدة بعيداً عن التمثيل

تخوض النجمة السورية سوزان نجم الدين لأول مرة تجربة الإنتاج والتقديم معاً، بعد نجاحها الكبير وتألقها في الدراما في الوطن العربي، حيث ستطل على جمهورها في برنامج تلفزيوني من المقرر أن يتم تصويره ما بين مصر ودبي ولبنان، ولم تخف النجمة أنه سيكون برنامج فني ترفيهي ذا بعد اجتماعي.

وقع اختيار الفنانة سوزان نجم الدين الأكثر تألقاً ونجومية في عقد التسعينات، على دخول عالم إنتاج وتقديم البرامج التلفزيونية لأول مرة في مسارها المهني، الذي جمعت فيه بين التمثيل والهندسة المعمارية، وأعلنت بصراحة عن مشروع جديد تحضر له يتمثل في إنتاج وتقديم برنامج فني ترفيهي ومنوعات جديد خلال الأيام المقبلة، وقالت بأنه سيكون برنامجاً شاملاً يجمع ما بين الفن والمنوعات والبعد الاجتماعي، وتقرر مبدئياً أن يجري تصويره ما بين دبي و مصر وكذلك لبنان.

يذكر أن سوزان نجم الدين تنحدر من عائلة مثقفة فوالدها محامي وشاعر وكان عضو في مجلس الشعب، ووالدتها محامية وشاعرة.

في المرحلة الجامعية عندما كانت تدرس تخصص الهندسة المعمارية اقتحمت عالم الفن، وبدايتها جاءت في مسلسل “الدخيلة” مع الفنان جهاد سعد. وعملت قبل ذلك كراقصة باليه وفلكلور شعبي في فرقة زنوبيا، ومن بين الأعمال الناجحة التي قدمتها نذكر مسلسل “نهاية رجل شجاع” عام 1993، حيث قاسمت فيه البطولة الممثل أيمن زيدان وأخرج هذا العمل الفني الناجح المخرج الكبير نجدت إسماعيل أنزور، وكان نقطة تحول في حياتها الفنية لأنه منحها الكثير من النجومية.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك