Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

شائعات قوية في الإعلام حول انفصال ديفيد بيكهام وفيكتوريا

لم يكن أحد ليصدق أن الثنائي ديفيد بيكهام وزوجته فيكتوريا أن يصلا في يوم ما إلى حافة إنهاء العلاقة الزوجية التي كانت توصف بالمثالية وسط حياة المشاهير في العالم.. وبالنظر إلى علاقة الحب القوية والزواج الناجح والتفاهم الكبير الذي كان يجمع نجم كرة القدم بالفنانة فيكتوريا، والتي امتدت إلى 18عام أثمرت بإنجاب أربعة أطفال، ويأتي ذلك على خلفية انتشار أخبار تؤكد انفصال الثنائي الأشهر في العالم على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي، إلى جانب كشف وسائل إعلام بريطانية إلى وجود خلافات وتوتر بين الطرفين..

يمكن القول أن ديفيد بيكهام كانت تربطه بزوجته علاقة حب كبيرة، كللت بالزواج وتمكن من تأسيس أسرة سعيدة تضم أربعة أطفال، وكان يحرص على تدليل زوجته الفنانة والتي اقتحمت خلال السنوات الأخيرة عالم الأزياء، على اعتبار أنه اقتنى لها جزيرة باسمها تقع في منطقة جزر المالديف، طبقاً لما تناولته في السابق بعض وسائل الإعلام.

وبخصوص كل ما نشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بطلاق النجمين الأشهر في العالم، كانت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية قد تطرقت إلى هذه المسألة، وذكرت أن ديفيد بيكهام وزوجته فيكتوريا بيكهام يواجهان العديد من المشاكل الأسرية في الوقت الحالي، حيث صار يشوبها الكثير من التوتر، وأرجعت السبب الجوهري في تلك الخلافات إلى انشغال ديفيد بيكهام بسهراته مع الأصدقاء من دون أفراد أسرته، وكان الدافع الرئيسي الذي أبعده عنهما.

يذكر أنه خلال احتفاء هذا الثنائي بعيد زواجهما ال18، حرص كل طرف على تمسكه بالآخر، بينما قام ديفيد بالتغزل بزوجته حيث وصفها بالمذهلة وسيدة الأعمال الناجحة، واعترف بأنها توفر لأطفالهما بروكلين الذي يبلغ من العمر13 عاماً، وروميو 10 سنوات، بينما كروز في سن السابعة من عمره ، وهاربر يبلغ 15 شهراً فقط، حياة رائعة بعيدة عن الشائعات.

اخترنا لك