Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

الفنانة الجزائرية صوفيا بوتلة أغنى فنانة في العالم في 2017

صارت الفنانة الجزائرية العالمية صوفيا بوتلة التي اقتحمت هوليوود بقوة ولفتت الأنظار لموهبتها، الممثلة الأكثر دخلاً في العالم خلال عام 2017، حيث ارتفعت ثروتها بما لا يقل عن 40 بالمائة، ووقعت عقداً للمشاركة في بطولة مطلقة في فيلم فهرنهايت ٤٧١، علماً أنها فنانة احترفت التمثيل والرقص وأبهرت النجوم في العالم وصارت العروض تنهال عليها، وقد لقبت بالسمراء الحسناء تبلغ من العمر 35عاماً.

اعتبرت مجلة “بيبل ويث موني” الأمريكية، أن الفنانة الجزائرية صوفيا بوتلة الممثلة الأكثر دخلاً في العالم عام 2017 ، على اعتبار أن إجمالي دخلها وصل إلى 75 مليون دولار، وبوأ ذلك صوفيا لتتربع برأس مال يقدر ب٢١٥ مليون دولار، وتصدرت بذلك المقدمة، حيث ارتفعت ثروتها ب٤٠ مليون دولار، أما فيما يتعلق بمصدر هذه الثروة فإنه يعود إلى أجرها في الأفلام الضخمة على غرار “ستار تريك” و”المومياء”، بالإضافة إلى مداخيل الإعلانات يترجمها عقدها مع ماركة الماكياج “كوفر ڤورل”، وفوق كل ذلك لديها استثمارات ضخمة في البورصة وسلسلة من المطاعم في فرنسا تحمل اسم “شي لا غروس صوفيا”، وعلامة تجارية للملابس موجهة لفئة المراهقات، تحمل اسم “بوتلة سيديكسيون”، إلى جانب عطر يحمل اسم “ماء صوفيا”.

يذكر أنه بعد ظهور صوفيا بوتلة في فيلم “اتوميك بلوند “أمام الممثلة الحائزة على الأوسكار “شارليز ثيرون”، وقعت عقداً لخوض بطولة مطلقة في فيلم فهرنهايت ٤٧١.

يذكر أن بداية شهرتها و نجوميتها الحقيقية انطلقت في إعلان ماركة نايك عام 2005، وبعد ذلك انهالت عليها العروض من طرف النجوم، على غرار كانيي وست وريهانا، ودافت بانك وآشر، علماً أنها شاركت في جولات مادونا لمدة ١٠ سنوات من بينها “الكونفشيون تور”.

وظهرت في كليب الأغنية الأخيرة لمايكل جاكسون “هولييود تونايت”، ومثلت إلى جانب النجم العالمي “توم كروز” وقدمت دور ملكة فرعونية في فيلم المومياء الذي حقق إيرادات عالية في العالم.

وفي آخر حوار لها مع مجلة الموضة هاربر بازار قالت” أنا فخورة كوني جزائرية وأحمل الجزائر معي أينما اذهب..” بينما في تصريح لجريدة لفيڤارو الفرنسية اعترفت قائلة: “..الجزائر علمتني أن لا أخشى أحد..ففي صغري حضرت عرساً في الجزائر أقامته عائلة ثرية في حديقة حيوانات، تركت الحفل وتسلست إلى قفص النمور.. مددت يدي لنمر مستلق على الشباك فلم يعظني بل تركني أداعبه.. هذا النمر علمني الجرأة”.

اخترنا لك