بالفيديو: ضحية سعد لمجرد تتحدث “ضربني ومزق ملابسي”

لأول مرة تظهر الفتاة الفرنسية التي اتهمت سعد لمجرد باغتصابها لتتحدث عن الواقعة. فقد ظهرت لورا بريول الفرنسية في فيديو نشرته على يوتيوب تحكي فيه عن ليلة الحادثة.

وقالت بريول ” في تلك الليلة كنت أحتفل بعيد ميلادي في العاصمة الفرنسية باريس. دعاني سعد لمجرد لاصطحابه إلى فندق أحد أصدقائه، وعلى الفور وافقت وكان معنا شاب وفتاة أخرى.

بعدما جلسنا سويا في بهو الفندق دعاني إلى غرفته. وهناك قبلني للمرة الأولى، أراد أن يقبلني مرة أخرى لكني رفضت فضربني، أردت أن أدافع عن نفسي لكنه استمر في ضربي، لقد كان أقوى مني. عنفني ورماني بقوة على السرير ومزق ملابسي.”

استطاعت بريول الهرب من الفندق وتوجهت لأحد المستشفيات للحصول على تقرير طبي بحالتها تمهيدا لرفع القضية ضد سعد لمجرد.

خلال الفيديو استعرضت بريول لبعض الكدمات وآثار الضرب واللكمات، ويبدو أنها سجلت الفيديو بعد الحادث مباشرة ولكنها لم تنشره إلا الآن.

وصرحت الفتاة البالغة من العمر 21 عاما أنها تلقت العديد من التهديدات بالقتل من معجبي المطرب في المغرب والعالم العربي. كما أكدت أن أهلها أيضا تلقوا نفس التهديدات.

وتؤكد بريول أنها لن تتنازل عن القضية على الرغم من المبالغ المالية الطائلة المعروضة عليها، وأرجعت السبب في ذلك لعلمها بأنها لم تكن الضحية الأولى للفنان سعد لمجرد.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك