Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

“والت ديزني” تعرض صوراً ملهمة لفتيات من الأردن في حملة “DREAMBIGPRINCESS”

مصورات فوتوغرافيات شهيرات من خمسة عشر بلداً، تقدمن صوراً ملهمة وتبدأن جهوداً لجمع تبرعات بقيمة مليون دولار أمريكي لحملة ” Girl Up”، وقدمت بنان العونة، التي تباشر عملها في أنحاء الشرق الأوسط وتقيم في عمان بالأردن، من خلال الصور لمحة عن القصص الملهمة لفتيات صغيرات من مركز “الملكة رانيا للأسرة والطفل”

وكشفت ديزني اليوم عن #DreamBigPrincess رابط الحملة وهي حملة عالمية للتصوير الفوتوغرافي تشيد بقصص ملهمة من حول العالم لتشجيع الصغار في كل مكان على أن تكون لهم أحلام كبيرة.

وتستعرض الصور فتيات وسيدات من الواقع في إطار مبادرة Dream Big Princess من ديزني التي تم إطلاقها عام 2016 واستغلت فاعلية قصص أميرات ديزني في إلهام الصغار.

وستتم مشاركة الصور على الوسائط الاجتماعية للمساعدة في جمع التبرعات لحملة Girl Up التي أطلقتها مؤسسة الأمم المتحدة لتفعيل دور الفتيات الشابات وترسيخ صفاتهن القيادية.

حول هذه المبادرة قال جيمي بيتارو، رئيس مجلس إدارة المنتجات الاستهلاكية والوسائط التفاعلية من ديزني، “تقوم حملة #DreamBigPrincess على فكرة أن القصص – سواء من الواقع أو الخيال، مثل قصة بيل أو رابونزل – يمكن أن تلهم الصغار وتشجعهم على السعي لتحقيق أحلامهم، وقد طلبنا من مجموعة من أبرز المصوّرات المساعدة في استعراض قصص سيدات وفتيات ملهمات من جميع أنحاء العالم – وجاءت النتائج مبهرة. ولا يسعنا الانتظار حتى يرى الصغار في جميع أنحاء العالم مدى قوة الأحلام”.

وأضاف، “بدءاً من أول مصوّرة تلتحق بالعمل في ناشيونال جيوغرافيك ووصولاً إلى فائزات بجائزة المسابقة الدولية لأفضل صورة للعام، وجائزة صور الصحافة العالمية للطبيعة، وأفضل مصوّر للعام من منظمة الكومنولث، ومتسابقة في نهائيات جائزة بوليتزر عن فئة تصوير الأخبار العاجلة؛ تقدم هذه النخبة المرموقة من المصوّرات كنزاً من الخبرة والموهبة. وطُلب من كل منهن البحث عن قصص قادرة على توفير مصدر إلهام للصغار وتوثيقها.”

وصرحت بنان، “عندما طُلبت مني المشاركة في مبادرة #DreamBigPrincess قفزت إلى ذهني جميع الفتيات الصغيرات اللاتي يتمتعن بإمكانات هائلة على الرغم من ظروفهن الصعبة. يمنحهن مركز الملكة رانيا للأسرة والطفل، الذي تم تأسيسه تحت مظلة مؤسسة نهر الأردن، الدعم من خلال البرامج المجتمعية والمرافق المتخصصة.

كان المركز المجتمعي هو مصدر إلهامي؛ فهو يقدم خدمات متكاملة تهدف إلى مساعدة الأطفال وتعزيز الروابط الأسرية في أنحاء الأردن، حيث يتم تسجيل الأطفال في هذه الأنشطة لتحفيز مشاعرهم والتعبير عنها من خلال الفن.”

ويهدف المشروع إلى تسليط الأضواء على مجموعة متنوعة من القصص للتواصل مع الصغار والأسر حول العالم؛ حيث تضم مجموعة الفتيات اللاتي تم تسليط الضوء على قصصهن أصغر متحدثة في الأمم المتحدة على الإطلاق، ولاعبة صينية فائزة بميدالية ذهبية في الألعاب البارالمبية، وقائدة أول فريق لركوب الدراجات للسيدات في أفغانستان، ومؤلفة في سن المراهقة لكتب كتابة شفرة STEM للصغار، وبطلة تزلج على الأمواج من البرازيل.

تبث هذه الصور الحياة في رسالة #DreamBigPrincess بمجموعة متنوعة من الطرق، بما في ذلك تسليط الضوء على السيدات اللاتي حققن النجاح في مواجهة المِحَن والشدائد أو حققن النجاح في قطاعات كان يُنظر إليها تقليدياً على أنها ذكورية، إلى جانب مجموعة من المستشارات من برنامج Girl Up Teen Advisors اللاتي كانت لهن بصمة إيجابية على العالم، وفتيات أثناء اللعب تتجلى من خلالهن أهمية الخيال أثناء فترة الطفولة.

واعتبارا ًمن 16 أغسطس وحتى 11 أكتوبر 2017، ستتبرع Disney Worldwide Services بمبلغ دولار واحد مقابل أي صورة يتم نشرها بشكل عام باستخدام #DreamBigPrincess أو منشور مماثل على فيسبوك، انستجرام، تويتر، وسيكون الحد الأدنى للتبرع هو 500,000 دولار والحد الأقصى مليون دولار.

اخترنا لك