Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

فقدت نصف وزنها…. فرح صدقي من بدينة إلى ملكة جمال مصر

توجت الفتاة فرح صدقي (23) عاماً بلقب ملكة جمال مصر لعام 2017. وبناء على ذلك رشحت للمشاركة في مسابقة ملكة جمال الكون كما هو متعارف عليه. وفي حديثها مع مجلة People كشفت فرح صدقي عن معاناتها الشديدة والتي أكدت أن طريقها لم يكن مفروشاً بالورود، بل على النقيض من ذلك فقد كان طريقها مليئاً بالأشواك والمطبات والعوائق والعثرات.

فقد كشفت للمجلة أنها لم تكن بهذه الحالة من الرشاقة في الماضي، حيث بلغ وزن جسمها 99 كيلوجراماً، كما كانت موضعاً للسخرية والاستهزاء طوال سنوات دراستها.

بل أنها كانت منبوذة دائماً من زملاء الدراسة الذين وصل بهم الحال إلى ضربها وعدم تقبلها ورفضهم لدخولها الصف الدراسي. كانت صدمتها الكبرى عندما أكد لها الطبيب بأنها حتماً ستعاني من مرض السكري، في ذلك الوقت لمحت الحزن في عيون والدها وهنا اتخذت قرارها الذي غير حياتها.

فقد بدأت الاهتمام بنوعية الطعام وكميته. كان سلاحها التصميم وقوة الارادة وعدم التفكير في اليأس أو العودة إلى الوراء.

وجهت فرح صدقي رسالة إلى الفتيات الصغار اللاتي تعانين من البدانة، حيث أكدت لهن أن البدانة ليست من اختيارهن لكن الرشاقة يمكن اختيارها والعمل على تحقيقها، كما فعلت هي تماماً. وهكذا وصلت إلى لقب ملكة جمال مصر.

اخترنا لك