فهد الكبيسي يُنافس على جوائز الجرامي العالمية

سفير الأغنية القطرية فهد الكبيسي يشارك في منافسة على جوائز الجرامي العالمية حيث رشح الكبيسي بأحدث ألبوماته “أنت عشق” لجائزة “World Music Album”، حيث من المقرر إقامة حفل توزيع الجوائز في مدينة نيويورك يناير 2018.

كأول فنان خليجي، بدأ فهد الكبيسي رحلة الترشح للجائزة والمشاركة في الحدث الفني المعروف عالمياً من خلال تعاونه مع شركة “باكستيج برودكشن”، في تدشين الحملة الفنية IAM (Introducing Arabic Music) To The Western World ، حيث أعلنت مريم عماد أن الحملة الفنية هي للتوعية وتهدف إلى تقديم الموسيقى العربية بألوانها المعروفة وآلاتها الشهيرة للعالم الغربي دون المساس بهويتها الأصيلة.

واستطاعت الشركة أن تتواصل مع القائمين على المهرجان لإقناعهم بتخصيص جائزة للموسيقى العربية، وتعاقدت الشركة مع استديوهات فهد الكبيسي لتسجيل فهد كأول عضو خليجي، وتمَّ ترشيح ألبومه الأخير “أنت عشق” في المسابقة، ومن ثم بدأ فهد في تخطي المراحل الأولى من المسابقة إلى أن وصل حالياً إلى مرحلة التصويت FYC .

وعقدت الشركة عدة لقاءات مثمرة مع القائمين على جوائز الجرامي، من أجل الترويج لألبوم فهد، وسعياً للحصول على جائزة ضمن هذا الحدث الفني العالمي الذي سوف يحسب للوطن العربي بأكمله.

وتعتبر جوائز GRAMMYs من أهم الجوائز الفنية عالمياً وهي عبارة عن 84 فئة منها: الراب، الجاز، أفضل ألبوم للعام، أفضل أغنية للعام، أفضل ألبوم موسيقي (بوب)، أفضل مغني روك، وغيرها.
وكانت النسخة الأخيرة من توزيع جوائز الجرامي قد أجريت في فبراير من العام الجاري وفازت فيها الفنانة العالمية أديل بـنحو 5 جوائز، وهي: أفضل صوت في ألبوم بوب عن ألبومها الأخير 25 الذي فاز أيضاً بجائزة أفضل ألبوم غنائي، وفي فئة أفضل أداء منفرد بوب استطاعت أديل أن تقتنص الجائزة من المغنية الأمريكية بيونسيه وتنال جائزة عن أغنيتها الشهيرة Hello التي نالت أيضاً جائزتي أفضل تسجيل وأغنية العام بعد منافسة شرسة مع بيونسيه وجاستن بيبر ومايك بوسنر .

وينافس فهد الكبيسي أيضاً على جائزة وشوشه في فئه أحسن فيديو كليب لعام ٢٠١٧ عن أغنية “ما عادت الأيام” من إخراج سعيد الماروق .

سيقام المهرجان في دار الأوبرا المصرية، و يشارك فيه عدد كبير من فناني الوطن العربي.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك