إسلاموفوبيا… فيلم عالمي لتقديم صورة صحيحة عن الاسلام

يعكف المخرج والمنتج والكاتب التركي حاليا على تصوير الفيلم العالمي “إسلاموفوبيا”.

يجسد دور البطولة الفنان آدم دورمي إلى جانب المثثلة الأمريكية بوبي فيليبس ويشترك في التمثيل الأمريكي كريس مولكي أيضا.

تدور قصة الفيلم عن فقدان عمر “8 سنوات” لوالده أثناء حرب البوسنة عام 1984 مما اضطره للهجرة إلى هولندا مع والدته المسلمة.

خلال مرحلة المراهقة يعاني عمر من أزمة التمييز العنصري واختلاف الهوية فينضم إلى الجماعات المتشددة، ليجد نفسه بعد ذلك على رأس قائمة المطلوبين من قبل المخابرات المركزية.

ويهدف الفيلم إلى نشر ثقافة السلام والتسامح بين الأديان. كما يوضح الفيلم الفرق بين حقيقة الاسلام السلمية وبين الأفكار المتطرفة التي يحاول البعض إلصاقها بالاسلام.

من المقرر عرض الفيلم في صالات السينما العالمية خلال شهر نوفمبر من العام الحالي.

وقد صرح مخرج الفيلم أنه عانى في البداية من مشكلة إنتاج الفيلم، فقد عرض الفكرة على جميع سفارات الدول العربية لكن قوبل طلبه بالرفض، بعد ذلك طلبت اسرائيل تمويل الفيلم ولكنه رفض.

الفيلم من انتاج شركة إنجليزية وقد تم تصويره بين مقاطعات ألمانيا وهولندا.

اخترنا لك