Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

قانون مهرجان موازين يُكسر لخاطر عيون كاظم الساهر

اعتمد مهرجان موازين إيقاعات العالم الذي تنظمه سنوياً جمعية مغرب الثقافات بالعاصمة المغربية الرباط، منذ تأسيسه قبل 16 سنة، على “قاعدة قانونية” تلزم إدارته بعدم استضافة فنان سبقت له المشاركة في المهرجان إلا بعد مرور 3 دورات من مشاركته.

ويبدو أن النسخة الــ 17 من المهرجان، ستقوم بكسر هذه القاعدة، بعد أن أعلنت إدارة المهرجان عبر بلاغ حصلت اليقظة على نسخة منه، أن الفنان العراقي “كاظم الساهر” سيفتتح حفلات منصة النهضة الخاصة بالأغنية العربية، يوم الجمعة 22 يونيو 2018، حيث تأتي مشاركته بعد غيابه عن المهرجان لدورة واحدة (نسخة 2017)، وعقب حفله الكبير الذي أحياه بمسرح محمد الخامس بالرباط ضمن فعاليات الدورة الــ 15.

وكانت تلك الدورة قد جرت على الفنان “كاظم الساهر” سيلاً من الانتقادات، بسبب مقاطعته الصحافة المغربية، واختيار منابر إعلامية محددة تم انتقاؤها بتنسيق مع إدارة المهرجان، كما أن حفله كان ممنوعاً على نساء ورجال الإعلام، حيث اكتفت إدارة المهرجان بإرسال دعوات خاصة لمدراء النشر فقط ومنع الصحفيون الموكلة لهم مهمة تغطية الحفلات والمؤتمرات الصحفية فهل سيتغير في أسلوب تعامله مع الإعلام المغربي في الدورة القادمة؟.

يعد مهرجان موازين ثاني أكبر التظاهرات الثقافية في العالم، حيث أسس من طرف جمعية مغرب الثقافات، بغرض تكريس قيم السلم، والانفتاح والتسامح والاحترام، كما يعتبر دعامة أساسية للاقتصاد السياحي الجهوي، حيث تستقطب العاصمة الرباط الالاف من الزوار من المغرب وخارجه، وغالباً ما تصل نسبة الملء بالفنادق إلى مائة بالمائة.

اخترنا لك