Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تكذيبا للشائعات: كاظم الساهر لم يطلق زوجته بسبب بكائها

تكتظ مواقع التواصل الاجتماعي بالعديد من الشائعات وخاصة فيما يتعلق بحياة الفنانين والنجوم.

الفنان العراقي كاظم الساهر كان له نصيب من هذه الشائعات خلال الأيام القليلة الماضية.

فقد تداول رواد التواصل لشائعة تفيد بأن سبب انفصال الفنان كاظم الساهر عن زوجته هو أنه لا يطيق رؤيتها باكية.

ترددت هذه الشائعة وانتشرت بقوة عبر العديد من الصفحات والمواقع.

الغريب في الأمر أن الفنان كاظم الساهر قد سبق وأن نفي هذه الشائعة عام 2016.

فقد حل ضيفا على الاعلامية وفاء الكيلاني في برنامج “المتاهة” في ذلك الوقت موضحا السبب الحقيقي للطلاق.

فقد أكد أنه لم ينفصل عن زوجته بسبب أنه لا يتحمل رؤيتها باكية كما تقول الشائعات.

وصرح الفنان المحبوب بأن سبب انفصاله يرجع الى تعدد مرات سفره ومفارقته لأسرته، إضافة الى بحثه الدائم عن الأموال وشراء العقارات، فقد كانت عقدته في الصغر أن أهله يعيشون في منزل بالايجار، ومن ثم حاول جاهدا شراء البيوت لجميع أفراد أسرته كي يعيشوا بالقرب من بعضهم البعض.

وكل ذلك على حساب حياته الأسريه. واعترف بأنه لم يكن ناضجا في ذلك الوقت، لا سيما أنه تزوج وعمره 19 عاما.

وبناء على ما تقدم اعترف كاظم الساهر بأنه شعر بالذنب تجاه زوجته واعترف لها بذلك، ومن ثم جمعتهما علاقة الصداقة من جديد.

وكل ذلك يبطل الاشاعة التي تنتشر بين الحين والآخر والخاصة بموضوع البكاء. وأكد أنه يفضل أن يعيش في حالة من الوحدة بدلا من أن يظلم مرة أخرى.

اخترنا لك