Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ابنتها عبرت عن استيائها….تكريم جميلة بوحيرد من دون حضور الفنانة ماجدة الصباحي

لم تخف غادة نافع ابنة الممثلة المصرية القديرة ماجدة الصباحي عن حزنها وأسفها الكبير، على خلفية احتفاء المجلس القومي للمرأة في مصر بالمجاهدة جميلة بوحيرد، دون دعوة والدتها التي تقمصت دوراً تاريخياً جسدت فيه شخصية جميلة بوحيرد، في مسارها النضالي والبطولي ضد المستعمر الفرنسي.

قالت غادة نافع خلال اتصال هاتفي مع الإعلامي المصري وائل الإبراشي في برنامجه الذي يحمل عنوان”العاشرة مساء”، والذي تبثه قناة “دريم” المصرية، إنها تكن كل التقدير والاحترام للمناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد، ولكنها أكدت تقول أن الجزائريين عرفوا بوحيرد من خلال “ماجدة”!.

وذهبت غادة إلى أبعد من ذلك في تصريحها، عندما أكدت في نفس المقام أن المصريين كذلك لم يكونوا على علم بشخصية جميلة بوحيرد على الإطلاق إلا من خلال الفيلم السينمائي الذي جسدت بطولته ماجدة وحمل عنوان “جميلة” عام 1958 حيث قام بإخراجه القدير يوسف شاهين.

وذكرت غادة أنه تم الاحتفال بوالدتها في الجزائر بسبب تقديم صورة من النضال الجزائري، وبينما ماجدة اعتبرت أنه توجد آلاف المناضلات في الوطن العربي، ولكن ماجدة المصرية عرفت الناس ب”جميلة بوحيرد”، وتم إنتاج هذا الفيلم التاريخي من أجل كل الجميلات المناضلات في بلادهن.

وكانت جميلة بوحيرد قد استقبلت مؤخراً بحرارة كبيرة في مصر، وعلى هامش تكريمها كشفت أنها لن تنس تضامن الشعب المصري مع الثورة الجزائرية ضد الاحتلال الفرنسي، وكذلك تكريمها من طرف الزعيم الراحل جمال عبد الناصر.

اخترنا لك