Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

تعلم ‎كيف تحب نفسك

كثيراً ما نتساءل كيف نحب أنفسنا وكيف نكتشف القوة التي بداخلنا وأيضاً نود أن نعرف خطوات النجاح. تقول الكاتبة الامريكية لويز هاي : لا تنتظر أن تصبح أحسن أو أن تصل إلى الصورة التي تريدها أو تنتظر خسارة لوزنك….أو أن تحصل على وظيفه جديدة أو تصل إلى هدفك… أو تحقق العلاقة التي تريدها ولكن عليك أن تحب نفسك الآن بكل ما هي فيه!!

سامح نفسك، ودع الماضي يذهب، فمواقفك من الماضي وردود أفعالك كانت نتيجة أفضل مما كنت تملك آنذاك من وعي ومعرفة وفهم، الآن أنت تغيرت، وتغير فهمك ووعيك ومعرفتك، لذا لا تفكر في مواقف سابقة كنت فيها مختلفاً، لا تنتقد ذاتك لأن الانتقاد لا يغير شيئاً، يجب أن ترفض انتقاد الذات واقبل نفسك بالضبط كما أنت، كن لطيفاً مع نفسك، وعندما تتعلم شيئاً جديداً كن صبوراً مع نفسك، أحب نفسك كما تريد لغيرك أن يحبك؟

تخلص بلطف من الأفكار التي تجعلك تكره نفسك، الشخص الذي لا يتقبل نفسه هو بالأصل لا يتقبل أفكاره، لذا تخلص من هذه الأفكار، ولا تنس أن تهتم بجسمك، تعلم أشياء في التغذية وأهميتها للجسم، تعلم ماذا يحتاج جسمك لكي تكون طاقته رائعة، تعلم ماهي التمارين المناسبة لك والتي تحقق لك المتعة. أحب نفسك هذه اللحظة .

وفي كل اللحظات التي تمر عليك اعلم أنه كلما تمكنت من الإيمان بتلك القوة التي بداخلك، ازدادت حظوظك من الحرية والسعادة والبهجة والثقة بالنفس في داخلك، فلا أحد ينكر أو يشك في وجود قوة رهيبة عظيمة تعرف كل الأجوبة وتمتلك كل الحلول وتستطيع بسلاسة ونعومة ولطف أن تقودنا إلى طريق السعادة والخير والجمال. ولكن فقط علينا أن نؤمن بذلك ..!

لا يهم ما هي الأسباب التي ولّدت في نفسك الاستياء والمرارة والحزن ولا يهم مقدار المشاكل التي تعيشها، لأنه بإمكانك أن تسمو فوقها، فلديك الخيار والاختيار ، فإما يمكنك أن تبقى في حالة المستاء والحزين، وإما يمكنك أن تقدم لنفسك هدية وتغفر الشيء الذي صار جزءاً من الماضي، وتتحرر من الشعور بالاستياء، ومن ثم تبدأ حياة جديدة سعيدة، أنت حر في جعل حياتك كما تريدها أن تكون، لأنه لديك حرية الاختيار.

وأخيراً اعلم أن الحب هو أفضل ممحاة لكل شيء نمر به،  الحب يغوص إلى الأعماق ويمحو ما فيها من أسباب للسلبيات، من هنا، فإذا كانت طفولتك غير مريحة، فما عليك إلا القول: “إنها ذنوبهم، وليس بمقدوري فعل شيء حيالها، لقد فات الأوان” هذا أفضل بكثير من البقاء متعلقاً بالماضي . .

قف أمام المرآة وتصرف كما يحلو لك، امنح نفسك من قمة رأسك حتى أخمص قدميك الحب، كل الحب  امنح جسدك وروحك وعقلك كل الحب، حدق في عينيك وعبر عن حبك لذاتك وللطفل الذي بداخلك وانطلق في الحياة لتحقيق كل النجاح والسعادة والايجابية.

اخترنا لك