Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

هالة المالكي: هذا ما شعرت به لحظة اختيار حماقي للمغربية شيماء

تستعد التونسية “هالة المالكي”، لإحياء أولى حفلاتها بعد النجاح الذي حققته من خلال مشاركتها في برنامج المسابقات ذا فويس، الذي فتح أمامها أبواب الشهرة والانتشار، حيث ينتظر أن تحيي في السابع من الشهر الجاري حفلا فنيا بقصر قبة النحاس، في إطار فعاليات النسخة 19 من مهرجان المدينة الذي تحتضنه ولاية منوبة (شمال شرق تونس).

وفي سياق مختلف، قالت “هالة” إن وصولها إلى مرحلة النهاية من برنامج ذا فويس هو بمثابة فوزها باللقب، مشيرة إلى أن العمل الحقيقي والفعلي بالنسبة لها هو مرحلة ما بعد ذا فويس، خاصة بعد فترة غيابها عن المجال الفني بسبب استقرارها خارج تونس، وبعد سلسلة من النجاحات والمشاركات في العديد من المهرجانات بينها مهرجان قرطاج الدولي في أربع مناسبات أولها دورة 2005 وآخرها دورة 2010.

وكشفت “المالكي” خلال مقابلة على إحدى الإذاعات التونسية الخاصة أنها تلقت عدة عروض عبارة عن مجموعة من الأغاني، سواء من كتاب كلمات أو ملحنين من داخل تونس وخارجها، وأضافت أن مشاركتها ضمن برنامج ذا فويس تأخرت لأسباب أسرية، حيث كان مقررا ظهورها في الموسم الأول وكان قرار مشاركتها بهدف الانتشار والشهرة التي لم تحققها بالرغم من نجاحها في تونس، وأردفت: “لم أشارك في ذا فويس لتقييم صوتي بل لأصل به لأكبر عدد من الجمهور العربي، ولم أكون أحلم بالفوز باللقب إطلاقا.”

وعن اختيارها الانضمام إلى فريق الفنان “محمد حماقي”، قالت “هالة” إنها لم تخطط لذلك من البداية، كما لم تغضب منه عقب اختياره المغربية “شيماء عبد العزيز” خلال مرحلة المواجهة، مبدية استغرابها “فقط” من هذا القرار، وتابعت: “ابتسمت وقلت بيني وبين نفسي إيش قاعد تعمل؟”

اخترنا لك