Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

ماذا تعرف عن مرض التصلب العصبي MS؟

مرض التصلب العصبي هذا المرض المزمن الذي يصيب خلايا الدماغ والذي بدأ ينتشر مؤخرا وقد لا نعلم عنه الكثير، وتكمن خطورة هذا المرض في أنه يعطل الإنسان ويصل به للعجز الكامل، فإما أن ينتهي مريض التصلب العصبي على كرسي متحرك أو أن يصبح طريح الفراش. وهذا يجعل الفرد يتوقف عن عمله ويصبح كالحي الميت.

يقول الدكتور جاسم الهاشل رئيس قسم الأعصاب في مستشفى ابن سينا:

مرض التصلب العصبي أو ما يسمى Muiltiple Sclerosis الذي يختصر بـ MS مرض مزمن ينتج بسبب اضطراب يحدث في الجهاز المناعي، مما يجعل الجهاز المناعي يهاجم مادة المايلين المغلفة للأعصاب فتحدث الإصابة.

وكشأن كافة الأمراض المزمنة فحتى الآن لم يتوصل العلم إلى سبب الإصابة وحدوث هذا الاضطراب في الجهاز المناعي، ولكن الذي توصل إليه العلم أنه عند حدوث الاضطراب المناعي تتكون أجسام مضادة تبدأ بمهاجمة هذه المادة المغلفة للأعصاب في الجهاز العصبي المركزي المكون من المخ والنخاع الشوكي، فتحدث تلفًا وقصورًا في إيصال الإشارات العصبية بشكل سليم، وبحسب الخلايا التالفة تحدث الإصابة ويظهر العرض، فحين تكون الإصابة في عصب العين على سبيل المثال يظهر العرض فيها ويبدأ الاضطراب في الجهاز البصري، وحين تكون الإصابة في الجهاز الحسي يبدأ المريض بالشعور بتنميل وخدار أو ألم في الأطراف، وعندما يكون التلف في خلايا المخيخ يؤثر في هذه الحالة على الاتزان ويبدأ عدم التحكم في الحركات اللاإرادية وهكذا. لذلك فهذا المرض تختلف أعراضه من مريض لآخر بحسب العصب المصاب.

والمرض يتصف بأنه يحدث فيه حالات تهيج ومن ثَمّ خمول، ثم تهيج وخمول مرة أخرى، وتعد أشعة الرنين المغناطيسي على المخ (MRI) أدق وأفضل وسيلة لتشخيص المرض وإثباته. وهناك بعض العوامل التي تزيد من حدوث الهجمات كالتعرض للضغط النفسي، وحدوث التهابات فيروسية، التدخين، عوامل البيئة.

وعلى المريض أخذ العلاج طوال حياته وأبرز علاج لهذا المرض ما يعرف بمادة بالإنترفيرون Interferones ووظيفة هذا الدواء أنه يباعد فترات التهيج والانتكاسات، ويقلل من حدتها وقد لا تظهر مستقبلا، ويعد الوعي بالمرض أهم نقطة في السيطرة عليه، فعلى المريض الالتزام الكامل بالعلاج واتباع تعليمات الطبيب المعالج والمتابعة المستمرة حتى لا يصاب بانتكاسة كبيرة.

 

اخترنا لك