مبادرة نادي “سوينغ” تدعم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة

إن الفتى من يقول ها أنا ذا وليس الفتى من يقول كان أبي هكذا كانت البداية مع حمد البراك الذي أسس نادي سوينغ لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة وحتى تتعرفوا على التفاصيل واصلوا قراءة السطور التالية ……

نادي سوينغ الكويت هو مبادرة غير ربحية وتعتبر الأولى من نوعها في الوطن العربي، حيث تسعى إلى دعم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة – وخاصة المصابين بالتوحد أو متلازمة داون – من خلال ممارسة لعبة الغولف مما يساعدهم على أن يكونوا أكثر استقلالية وتمكنهم من اللعب والاختلاط في بيئة كلها ود وأمان، وكلمة سوينغ (Swing) بالإنجليزية تشير إلى طريقة ضرب كرة الغولف.

يقول مؤسس المبادرة حمد البراك: لقد بدأت فكرة مشروعي في الظهور بفضل أستاذ اللغة الإنجليزية (براك الزيد) حين طلب منا أن نقوم بطرح فكرة مشروع يمكننا أن نهتم بها طوال العام، ففكرت كثيراً في شيء ممتع وأحبه حتى أستطيع أن أنقل إلى المجتمع مدى إيماني وسعادتي به إلى جانب شغفي نحوه، وتوصلت إلى أن المشروع يجب أن يدور حول لعبة الغولف التي أهواها وأقضي بممارستها أجمل الأوقات.

فلعبة الغولف كانت هي الإلهام وبعدما لمعت الفكرة في رأسي قررت أن أنشأ نادي لذوي الاحتياجات الخاصة وبالأخص فئة التوحد أو متلازمة داون التي تحتاج إلى مزيد من الدعم والاهتمام في المجتمع، ولقد بدأ الموسم الأول لهذه المبادرة في نوفمبر 2016 وانتهى في أبريل 2017، حيث كان يجتمع الأعضاء المشاركين كل يوم سبت في منتجع صحارى الكويت للغولف، ولقد اختتمنا الموسم الأول من خلال تنظيم بطولة نهائية وتوزيع الجوائز على اللاعبين المشاركين تقديراً لأدائهم المتميز طوال فترة الموسم.

ويوضح البراك: أثبتت الدراسات العالمية أن لعبة الغولف مناسبة لأطفال التوحد لأنها رياضة فردية ولا تحتاج إلى التخاطب ومواجهة خصم أو منافس، كما أنه لا ينطبق عليها فكرة المشاركة مع فريق أو مجموعة من اللاعبين، إنما هي لعبة تنمي لديهم التركيز وتحديد الهدف، خاصة أنهم يشعرون بمزيد من الراحة ويتفاعلون بشكل أفضل عندما يمارسون الرياضات الفردية، وأنا شخصياً ومن خلال المشاركين في نادي سوينغ، لاحظت تطور المشاركين في الموسم الأول وهذا خير دليل على صدق وصحة هذه الدراسات كما أنه يثبت مدى الأثر الإيجابي لهذه المبادرة على أطفال التوحد.

ولفت البراك الانتباه إلى أنه سيكون من دواعي سروره استقبال الراغبين في الاشتراك بنادي سوينغ من خلال التواصل والتسجيل عن طريق حساب المبادرة على تطبيق الانستجرام @swingkuwait أو عبر البريد الإلكتروني: [email protected]

فالمبادرة متاحة لجميع الأطفال المصابون بالتوحد أو متلازمة داون بشرط أن يترواح عمر المشترك ما بين الـ 6 و 12 عاماً. وهذه المبادرة متاحة للأولاد والبنات وما عليهم سوى التسجيل.

ويختتم البراك حديثه : إن تأثير هذه المبادرة كان جميلاً جداً حيث أنني لاحظت مدى السعادة التي غمرت عائلات المشاركين والأشخاص من حولي، وذلك لأن مثل هذه النشاطات تعتبر محدودة وغير متوفرة لفئة التوحد ومتلازمة داون، وهنا أعود وأكرر على أن الكويت تستحق منا الاهتمام بدعم وتقديم المزيد من المبادرات الإنسانية الهادفة.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك