Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

مهرجانات زحلة الدولية تختتم لياليها بأمسية لاتينية ساحرة

أمسية ساحرة عابقة بالأجواء اللاتينيّة، على إيقاعات السالسا، والتانغو، والفلامينغو، والباسودوبلي، أعلن اختتام مهرجانات زحلة الدولية.

فقد غنّى كلّ من الفنّان الإسباني خوسيه غالفيس، والمغنية الإسبانية إيريني دي أريس، والمغنّي الكوبي إدواردو باتيستا، والفنّانة الكوبية يواريس رودريغيس، في ليلة كرّست الطابع الدولي، الذي تتّخذه مهرجانات زحلة، أرادتها رئيسة المهرجان ميريام سكاف أن تكون انفتاحاً على الثقافات الأجنبيّة من أرض زحلة، هذه المدينة الساحرة بطبيعتها، والتي تغنّى بها الشعراء والأدباء والفنّانون.

وتمّ تكريم الفنّانين الإسبان والكوبيين بمنحهم درع المهرجان التكريميّ قبل صعودهم إلى المسرح ليشعلوه بأشهر الأغاني والرقصات الإسبانيّة واللاتينيّة. كما غنّوا بالإسبانيّة عدداً من الأغاني المأخوذ لحنها من أغان عربيّة كأغنية ” دقي دقي يا ربابة”، و”حالي حالي حال”، و”يا ستّي يا ختيارة”.

وفي ختام الحفل اشتعل مسرح المهرجان رقصاً لاتينياً بعد أن دعا المغني الكوبي إدواردو باتيستا السيّدات للرقص على أنغام أغنية “لا بامبا”، والأغنية الأشهر عالمياً “ديسباسيتو”.

اخترنا لك