Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

نظام غذائي يساعد الأطفال الذين يعانون دراسيا

يبدو الخبر مفاجأة بالنسبة للآباء الذين لديهم أطفال يعانون دراسيا، لأن مجموعة من الباحثين من جامعة ساوث ويلز، اكتشفوا أنه بإمكان الأطفال الذين يعانون دراسيا، الاستفادة من أحماض أوميغا الدهنية بهدف مساعدتهم على التعلم، مع تعزيز العديد من المهارات لديهم، إلى جانب زيادة قوة تركيزهم، وكذا انجذابهم بشكل أكبر نحو دراستهم وتحصيلهم العلمي.

اعتبر مؤخرا مجموعة من الباحثين أن أحماض أوميغا، التي تتوفر بشكل كبير في الأسماك الزيتية، جد ضرورية ونافعة إلى حد كبير لصحة الدماغ، ونصحوا في سياق متصل بضرورة إدراجها في الأنظمة الغذائية المتبعة. وعلى ضوء البحث والدراسة تم تحديد 3 أنواع لتلك الأحماض المهمة والضرورية، ويتعلق الأمر بكل من: أوميغا 3 أوميغا 6 وأوميغا 9، غير أن الإشكالية تكمن في أن العديد من الناس لا يحصلون على القدر الكافي من أوميغا 3.

علما أن العديد من بحوث سابقة أكدت أن قلة مستويات أحماض أوميغا 3 في الدم، والناتجة عن عدم تناول كمية كافية من الأسماك الزيتية كالسلمون، حيث تضر بقدرات الأطفال على التعلم، وتضر إلى جانب ذلك بسلوكياتهم. وقد جاءت تلك الدراسة الجديدة لتبين أن أحماض أوميغا الدهنية يمكنها تعزيز مهارات القراءة، على غرار النطق والانتباه للأطفال في المدرسة، وناهيك عن رفع مستواهم التعليمي بصورة مدهشة لا تصدق.

يذكر أن أكثر الأطفال الذين يستفيدون من تلك الأحماض، نجد الأطفال الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، وبالإضافة إلى الأطفال الذين يعانون بشكل كبير في تحصيلهم الدراسي ونتائجهم ضعيفة.

اخترنا لك