Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

نوادٍ لندنية للنساء فقط وبالنساء فقط

سير قصير على الأقدام من شارع أوكسفورد في قلب وست إند بالعاصمة الانجليزية لندن يؤدي بك إلى مبنى جريجوري أنيق ذي خمسة طوابق فيه “أولبرايت”، النادي الخاص المفتتح حديثاً والأحدث في سعي العاصمة البريطانية لتلبية احتياجات النساء بشكل حصري شخصياً ومهنياً. أولبرايت الذي أسسته رائدة الأعمال ديبي ووسكو وأنا جونز التي كانت تعمل في السابق بإحدى المجموعات الإعلامية مخصص للنساء العاملات ولدية بالفعل 400 من العضوات وقائمة انتظار طويلة للحصول على العضوية.

تقول جونز:”هذا النادي بالنساء ومن أجل النساء وهو ما كنا نفتقده حتى الآن.” وقالت ووسكو إن الثنائي حاول تمكين النساء من خلال هذا المشروع المشترك فكل شيء في المبنى..من الفن الموجود على الحوائط حتى المشروبات التي يتم تقديمها في النادي من النساء وإلى النساء وتظهر من خلاله مواهب النساء.

وعلى الرغم من أن حكومة بريطانيا حالياً تتزعمها امرأة وهي تيريزا ماي وهي ثاني مرة تتولى فيها النساء هذا المنصب الرفيع، إلاّ أن المساواة بين الجنسين لا تزال بعيدة المنال بشكل مؤكد، كما تشير مؤسستا نادي أولبرايت النسائي.

وتريد جونز وووسكو أن يقضي النساء النهار في العمل والليل في الترويح عن أنفسهن في النادي مساء مع إشارة إلى أن الهدف من المشروع محاولة جعل المملكة المتحدة أفضل مكان في العالم للنساء العاملات.

داخل النادي وغرفه وقاعاته يختلف تماماً عما هو موجود في كثير من الأندية المماثلة المخصصة للرجال كما أن الديكور رائع ومريح ومليء بالدفء.

ويسير نادي أولبرايت على خطى مؤسسات لندنية جديدة مخصصة للنساء مثل وي هارت ماندايز الذي افتتح العام الماضي كمساحة إبداع مختلفة لرواد الأعمال من النساء. وعلى الرغم من أنها لا تستطيع مضاهاة أو مجاراة تاريخ وخبرة تلك الخاصة بالرجال إلاّ أن النوادي النسائية لها بالفعل تاريخ طويل في العاصمة البريطانية.

اخترنا لك