Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

في أجواء ساحرة.. وائل كفوري وناصيف زيتون يمتعان الجمهور بأغانيهم العذبة

أحيا ملك الرومنسية وائل كفوري والنجم ناصيف زيتون حفلاً كبيراً بمجمع سبلاندور في إهدن، شمال لبنان.

في جو خيالي جمع بين الأنغام الموسيقية وضخامة المكان، اجتمع وائل كفوري وناصيف زيتون على المسرح، وسط عدد كبير من أبناء المنطقة المقيمين والمغتربين القادمين من أميركا واستراليا ومن دول الخليج، في حفل وصف بأنه مذهل.

استهل الحفل مع النجم ناصيف زيتون وقد نزل إلى المسرح وسط المفرقعات النارية، ليقدم أجمل أغاني ألبومه، فيما طالبه الجمهور بعدد خاص منها مثل “مجبور” و” قدا وقدود” و “بربك” حيث تفاعل معه رقصاً وغناء وتصفيقاً حادّاً.

وقال ناصيف أنه عندما كان صغيراً غنى “مين حبيبي انا” للنجم وائل كفوري، واليوم تحقق حلمه الكبير بأن يجمعه حفل مشترك مع نجم كبير مثله.

أما ملك الرومانسية وائل كفوري فدخل على صوت المفرقعات التي لفّت المجمع بكل مساحاته دائرياً، فغنىّ وروى عطش الجمهور. وفي البداية، كان للموّال حصة كبيرة، وكذلك استمتع الحاضرون بأغنيات جديدة “وقت البنساكي” و” صرنا صلح” و”كذابين” فرددوها كلمة كلمة، رغم أنّ الألبوم لم يمر على إطلاقه سوى أسبوع واحد فقط.

حفل رائع كان محاطاً بهالة من السحر والخيال الفني وسط أجواء منطقة سياحية بامتياز تعتبر فخر المناطق اللبنانية.

يُذكر أن الحفل من تنظيم شركة double8 production، لصاحبها يشعلاشعميشال حايك، وقد كان على قدر التوقعات.

اخترنا لك