Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

وسائل تساعدك على التعامل مع بكاء الطفل خارج المنزل

يسبب بكاء الأطفال في الخارج الكثير من الإحراج والقلق للوالدين، خاصة إذا استمر البكاء لفترات طويلة، أو في حال كان الطفل يرغب بشيء معيّن، فهو يلجأ إلى البكاء لارغام والديه على شرائه له.

ما هي افضل طريقة للتعامل مع بكاء الطفل خارج المنزل؟

– لابد ان يدرك الطفل أن هذه الطريقة لا تساعده على تحقيق رغباته، فحين تقومين بشراء ما يريد أو تنفيذ رغباته في كل مرة يبكي فيها، فأنت بذلك تعطينه ورقة رابحة، لذا عليك في بعض الاحيان أن تعوّدي طفلك من المنزل أن اسلوب البكاء الشديد للحصول على مراده لن يفلح معه، حينها لن يلجأ الى هذا الاسلوب في الخارج.

– ومن الاساليب التي يمكنك اتباعها للتعامل مع بكاء الطفل في الخارج هو التهديد بعدم أخذه إلى مكانه المفضل أو عدم السماح له بالخروج مرة أخرى، فهذا الأسلوب يجعل الطفل يدرك أنه سوف يخسر أمر يحبه، لذا فهو سيتوانى عن البكاء خارج المنزل خوفاً من أن لا يعود للخروج مرة أخرى.

– ومن الأساليب المفيدة في هذا الإطار هو حرمان الطفل أو معاقبته فور العودة إلى المنزل، يمكنك أن تمنعي عنه الحلوى التي يحبها أو اللعبة المفضلة لديه، ومعاقبته من خلال عدم السماح له بمشاهدة التلفاز أو اللعب مع أحد رفاقه، فهذا الأسلوب يمكن أن يجعل الطفل يتراجع عن البكاء في الخارج.

– امنحي طفلك بعض الحنان والحب حين يكون في حالة من البكاء الشديد خارج المنزل، وقومي بمعانقته لبعض الوقت ليشعر بأنك قريبة منه وأنك تحبينه، فحينها سيشعر بالأمان والطمأنينة ويهدأ، وهذا الأسلوب مفيد مع الأطفال الصغار والرضع حين يخافون مكاناً معيناً أو يبدون ردة فعل رافضة للرحلة خارج المنزل.

اخترنا لك