Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

10 أسرار علاجية لخل التفاح

إن كنت لم تستخدمه حتى الآن حان الوقت لاستخدامه من اليوم..

إنه خل التفاح ذلك الكنز الغذائي الموجود بين أيدينا والذي يساعد في تحسين وعلاج كثير من الحالات المرضية وأثبتت الدراسات فعاليته بجدارة.

إن المقصود باستخدام خل التفاح ليس استخدامه لمرة واحدة عابرة، بل الالتزام اليومي باستعماله بمعدل محدد ليحصل على أقصى استفادة منه، فيمكن للشخص إضافته لوجبة طعامه على السلطة مثلا، أو شربه مخففا بالماء بمقدار ملعقتين كبيرتين يوميا.

إن الآثار النافعة والفوائد التي نجنيها من استخدام خل التفاح سواء بإداخله داخل الجسم أو استخدامه موضوعيا كمضاد للبكتيريا لا تعد ولا تحصى وهنا سوف نذكر بعضا من هذه الاستخدامات

1. يساعد خل التفاح في التحكم وتعديل سكر الدم بشكل فعال.

2. يعمل خل التفاح على مقاومة الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم مما يجنبك تصلب الشرايين وأمراض القلب.

3. يحفز عمليات الأيض ويزيد من معدل حرق الدهون في الجسم.

4. يحارب تكون الخلايا السرطانية في الجسم.

5. يلطف من التهاب الحلق.

6. يفيد في علاج قشرة الشعر بتدليك الشعر به وتركه لمدة 15 دقيقة.

7. يعمل كمضاد فعال للبتكيريا والفطريات.

8. مضاد أكسدة قوي وفعال.

9. يعدل من مستوى الحموضة في الجسم.

10. يعالج رائحة الفم الكريهة.

إن الفوائد الجمة لهذا الكنز المتواجد في بيوتنا لا تعد ولا تحصى وما إن تذهب لأحد أطباء الجلدية حتى ينصحك مباشر باستخدامة كعلاج لكثير من حالات الإكزيما والصدفية.

ولكن هل لخل التفاح آثار جانبية لاستخدامه؟

إن سوء استخدام أي شيء في الحياة لا بد أن يتسبب في ظهور نتائج عكسية بالتأكيد، فالمبالغة في الكمية المستخدمة من خل التفاح وزيادة عدد مرات استخدامه لا بد أن تؤدي لنتائج عكسية فالاعتدال والتوسط في كل الأمور يمنحنا أفضل النتائج.

اخترنا لك