Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

10 خطوات تقلل السموم في أجسامنا

تخلص من السموم في الجسم

زينب سعد

للسموم مصادر مختلفة، عن طريق الغذاء والماء والهواء لكننا مزودون بأعضاء تعطينا مناعة ذات كفاءة عالية لإزالة السموم كالكبد والأمعاء والجلد والكليتين والرئتين، وتعمل هذه الأعضاء على حمايتنا ومكافحة السموم في أجسامنا، ويجب علينا أيضا اتباع هذه الخطوات لنقلل ونساعد هذه الأعضاء على القيام بواجبها على أكمل وجه.

الخطوة الأولى:

عدم تناول الأغذية المعلبة لأن المواد الحافظة الموجودة فيها قد تظل في جسم الإنسان؛ حيث تتجمع في الكبد مكونة ما يسمى الجذور الحرة؛ التي بدورها تستنزف مضادات الأكسدة النافعة في جسمك.

الخطوة الثانية:

عدم استخدام قنينات المياه البلاستيكية لأكثر من مرة؛ لأنها تحتوي على مواد مسببة لتراكم السموم في الكبد، يفضل استبدالها بأخرى زجاجية.

الخطوة الثالثة:

استبدال مواد التنظيف الكيميائية بأخرى طبيعية وبالأخص في تنظيف الخضراوات واللحوم والأسماك.. استعملي الخل أو الليمون بديلا عنها.

الخطوة الرابعة:

التوقف عن أكل الأطعمة مجهولة المصدر، وذات النكهات الاصطناعية لذيذة الطعم؛ لما لها من أضرار على الجهاز الهضمي والعصبي.

الخطوة الخامسة:

التوقف عن تعاطي أي مكيفات.. وهذا يشمل التدخين والتقليل من المنبهات التي تحتوي على نسبة عالية من الكافيين؛ لأنها تجعل الجسم في حالة إدمان عليها.

الخطوة السادسة:

عدم التساهل في أخذ الأدوية وإذا دعتك الحاجة فعليك مناقشة أضرارها وآثارها الجانبية مع طبيبك.

الخطوة السابعة:

التوتر الدائم هو السم الحقيقي لجسمك خاصة عندما يكون مزمنا؛ فأجسامنا لا تميز بين الضغط النفسي والجسدي، وتتفاعل مع كليهما بشكل مماثل؛ فعندما تتوترين لفترة طويلة من الوقت يؤدي ذلك إلى ارتفاع ضغط الدم واضطرابات في النوم.

الخطوة الثامنة:

احذري عمل الريجيم السريع لفقد كمية من الدهون دفعة واحدة؛ لأن معظم السموم تذوب في الدهون، فينبغي دائما أن يتم فقدان الوزن الزائد تحت إشراف طبيبك الخاص.

الخطوة التاسعة:

المداومة على التمارين الرياضة يوميا؛ لأنها تطلق سراح السموم من الجسم بشكل سريع من خلال التعرق، كما أن تمارين التنفس العميق تؤدي إلى التخلص من السموم عن طريق الرئتين.

الخطوة العاشرة:

وهي الأخيرة ولها الأهمية القصوى في طرد السموم وتتمثل في النوم فهو أفضل الطرق لتجديد قدرة إزالة السموم من الجسم سواء على المستوى العقلي أو على المستوى الجسدي.

هذه الخطوات البسيطة لوقاية نفسك وعائلتك من السموم عن طريق متابعة صحة جهازك الهضمي، والأغذية التي قد تسبب لك الأمراض ولا تتردي في زيارة طبيبك الخاص للكشف المبكر عن أي أعراض للسموم في جسمك.

اخترنا لك