Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

5 خطوات تبعدك عن الإصابة بالحموضة في رمضان

حموضة

تعتبر الحموضة من المشكلات الصحية التي يعاني منها فئة كبيرة من الناس، وخلال شهر رمضان تصبح الحموضة كارثة تؤرق الحياة اليومية، فمع الصيام لا يمكننا تناول أي نوع من الأدوية كما يحدث في بقية الشهور. لهذا السبب لابد من التخطيط لتجنب هذه المعاناة فكيف يحدث ذلك؟

1- بالنسبة لأي شخص يعاني من الحموضة لابد من تناول كوب من الحليب قبل أذان الفجر مباشرة، وإذا كنا نعاني من حساسية الحليب يمكنك التغلب على هذه المشكلة بإضافة القليل من الملح.

2- لا ينصح بتناول وجبة كبيرة من الفطور ومثلها على السحور كما يفعل معظمنا. فتناول الطعام بهذه الطريقة يعني أنه لا مفر من المعاناة من الحموضة. الأفضل تقسيم نفس كمية الطعام على ثلاث أو أربع وجبات صغيرة نقوم بتناولها خلال ساعات الليل. نبدأ بتناول إفطار خفيف للغاية ثم نعاود تناول وجبة خفيفة بعد الصلاة ومثلها خلال السهرة ثم تأتي وجبة السحور عند الفجر بنفس الكمية.

3- لتجنب مشكلة الحموضة، من الأفضل الإقلال من تناول السكريات والمقليات وكذلك الأطعمة الحامضية واستبدال كل ذلك بالفواكه والخضروات واللحوم الحمراء والدجاج المسلوق.

4- من الضروري كذلك الابتعاد تماماً عن الطعام المسبك والدهني وكل أنواع الأطعمة الدسمة والطعام الحار الغني بالتوابل والتي تعتبر سبباً رئيسياً من أسباب الشكوى من الحموضة.

5- وأخيراً لا ينصح بالنوم بعد تناول الطعام مباشرة، حيث يفضل المشي أو الجلوس لفترة بسيطة، ومن الأفضل أن يكون مستوى الرأس مرتفعاً عن الجسم خلال ساعات النوم أيضاً.

اخترنا لك