7 أفكار لصقل شخصية الأبناء في الإجازة الصيفية

ونحن على وشك نهاية عام دراسي يبدأ الأهل بالتخطيط في كيفية قضاء الأجازة الصيفية بأن تكون ممتعة ومختلفة، وفي الوقت ذاته تكون استثمارا جيدا للأبناء كي يتعلموا فيها أمورا نافعة.

وتعد فكرة السفر الفكرة السائدة والوحيدة لدى العديد من الأسر لقضاء الإجازة الصيفية، فيعتبروا أن السفر لمدة أسبوعين أو حتى شهر كافية لتحقيق التغيير للأبناء، ولكن ماذا عن بقية أشهر الإجازة الصيفية؟

ولكن ماذا يفعل الأبناء بعد العودة من السفر؟ للأسف فإن أغلب الأسر تعتمد على تنقل أبنائها بين الثلاثي الشهير التلفاز والألعاب الالكترونية والنوم ليضيع الوقت وتنتهي الإجازة.

ولكن الأمر لا يجب أن يمضي هذا العام بهذا الشكل يجب أن يكون هناك استثمارا جيدا للوقت بما يعود على الأبناء في بناء شخصيتهم، وهذه بعض الأفكار التي على الوالدان الإعداد لها مسبقا لتكون الإجازة الصيفية فترة استثمار وتطور في شخصية الأبناء:

1. حث الأبناء على حفظ جزء جديد من القرآن الكريم.

2. القراءة بشكل يومي وتوفير الكتب المناسبة لهم والتي يختاروها الأبناء بأنفسهم كل بحسب ميوله.

3. الجلوس مع الأبناء ومعرفة هواياتهم واهتمامتهم والعمل على تحضير بعض الأفكار كتعلم الرسم أو عمل بعض المشغولات الفنية بإمكانيات منزلية بسيطة.

4. مشاركة الطهي مع الأم من الأمور التي تحمل شغفا كبيرا لدى الأبناء.

5. لا بد من تعليم الأبناء تحمل المسوؤلية ومشاركتهم في كتابة قائمة الأغراض المنزلية وكذلك المشاركة في عملية التسوق ليتعلموا مهارة التسوق الصحيح.

6. تعلم السباحة من أفضل الأمور التي يجب على الوالدان صقل أبنائهم فيها والذهاب بهم للشواطئ والمسابح المائية بشكل أسبوعي خاصة في الإجازة الصيفية.

7. وأخيرا من الأمور المحببة والصحية للأبناء أن يستمع الوالدان لهما ويأخذوا آرائهم في الأمور التي تتعلق بهم، فهذا ينمي ثقتهم بأنفسهم ويقوي العلاقة بين الأبناء والآباء ويجعل الأجازة الصيفية الاستثمار الأفضل لصقل المهارات الشخصية.

اخترنا لك