عبدالله بوشهري يعترف

عبدالله بوشهري

قلبي مال.. وسأتزوج!

جمال العدواني التقى الفنان عبدالله بوشهري في حوار لا يخلو من الصراحة والجرأة، خاصة أنه أصبح يستثمر فلوس الفن في مجال العقار لتأمين مستقبله لمعرفته التامة أن الفن لن يدوم؛ خصوصا أنه يعتبر مصدره الوحيد في الحياة.

*العجلة بدأت تدور في الوسط الفني لتصوير عدد من الأعمال التلفزيونية للموسم القادم فماذا عنك؟

عرضت علي أربعة مسلسلات تلفزيونية دفعة واحدة، واخترت ما أراه مناسبا لي وقريبا مني.

*ما الذي اخترته؟ وماذا أغراك للمشاركة فيه؟

اخترت مسلسل “للحرب كلمة” مع الكاتب فهد العليوه، لأن تركيبة العمل والنجوم المشاركين فيه نالت إعجابي لذا اخترته ضمن الأعمال المطروحة.

*هل تبحث عن نوعية معينة من الأدوار؟

لا أتبع أسلوب بعض الفنانين الذين يقولون أحلم وأتمنى أن أجسد هذا الدور، فبطبعي أختار ما هو مطروح علي ويناسبني لكي أبدع فيه.

*تطغى على شخصياتك الطابع الرومانسي أكثر؟

البعض لقبني ملك الرومانسية، كوني أستطيع أن أجيد هذا اللون بشكل متقن، رغم أنني قدمت في “الملكة” دور شر، لم يخلُ من الرومانسية والحب، وأنا سعيد باختياري لهذا اللون الذي أشعر بأنه قريب جدا من شخصيتي.

*التنويع مطلوب للفنان؟

بلا شك أتفق معك لكن أجد أن ملعبي الكبير في مجال الرومانسية، وأفرح عندما يعرض علي دور رومانسي، وبالمناسبة بعد سيول من الأعمال التركية على المجتمع الخليجي؛ أصبح هناك طلب كبير لتقديم أعمال لا تخلو من الجرعة الرومانسية، فهذا فتح لي مجالا أوسع أن تسند لي أعمال طابعها رومانسي، ولن أبالغ لو قلت لك كثير من المنتجين والمخرجين يرونني في هذا الإطار وأنا سعيد بذلك.

وفي جدا

*البعض يرى أنك غير وفي للأصدقاء؟

بالعكس أنا وفي جدا لـ”قروب ساهر الليل”، ولن أنسى فضل المخرج محمد دحام الذي ساهم في نجوميتي.

*لكن لم نرك في أعماله بالفترة الأخيرة؟

ربما دحام لا يراني هو في أعماله، لكن على مستوى الإنساني متواصل معه، ودائما آخذ النصيحة والإرشاد فيما أقدمه من أعمال فنية.

*أجرك في تزايد مستمر عن بقية زملائك الفنانين؟

أعترف لك أن أجري في تزايد كل عام لأنني أجتهد كثيرا في عملي؛ الذي يستغرق وقتا طويلا في تحضيره وتصويره، ولكل مجتهد نصيب.

*لماذا لا تكثر مشاركاتك الفنية كل موسم؟

من السهولة جدا أن أشارك في عدة أعمال؛ لكن بطبعي أحرص أن يكون مستوى اختياراتي في مكانه الصحيح، وبالتالي أزيد من أجري الذي يغنيني عن كثرة المشاركة.

*يلاحظ أنك بدأت تنشط فنيا بالفترة الأخيرة بدليل قدمت ثلاثة مسلسلات دفعة واحدة؟

يبتسم.. لله الحمد قدمت ثلاثة أعمال، أراها من أجمل المسلسلات التي قدمتها في الفترة الأخيرة، منها مسلسل “عطر الجنة” و”بركان ناعم” و”ماي عيني” ولاقت صدى طيبا لدى الجمهور.

*لكن أتصور هناك أحد الأعمال تفاعل الجمهور أكثر معه؟

مسلسل “عطر الجنة” كان تفاعل المشاهدين غير مسبوق خاصة أن قصة العمل قدمت بأسلوب رومانسي محبب للمتلقي، فالقصة كانت تدور بين شاب وفتاتين وما يحدث لهما من كواليس لهذه العلاقة، وبطبعي أختار أعمالي بعناية شديدة.

الجزء الثاني

*لكن لاحظنا أنك اشتركت في مسلسل “بركان ناعم2” ولم نرك في الجزء الأول؟

دعني أكون معك صريحا.. لم يعجبني الدور المسند إلي في الجزء الأول من المسلسل، ففضلت أن أشارك في الجزء الثاني، لأن الدور شعرت به وأغراني أكثر من الأول، مع أن زملائي الذي يشاركوني في كل أعمالي لم يكن أحد متواجدا في الجزء الثاني، لكنني فضلت أن أختار ما يناسبني وأشعر به، واليوم بعدما قدمت أعمالا فنية مميزة لم يعد هناك مجال للمجاملة.

*ما حكاية شرائك لشقة في مدينة برشلونة؟

عقلي تجاري ودائما أفضل أن تذهب فلوسي في طريقها الصحيح بمعنى أستثمرها، فأنا من عشاق مدينة برشلونة وكثيرا ما أتردد على زيارتها، ففضلت أن يكون لي مقر إقامة دائم هناك بدلا من الذهاب إلى الفنادق، فأتى موضوع امتلاكي لهذه الشقة، خاصة أن أسعار العقار هناك مناسبة أفضل من أسعار العقار المرتفعة في الكويت.

*يقال إنك إنسان مبذر كثيرا؟

حرام عليك.. كل فلس يدخل لي من الفن أوجهه إلى المشاريع والاستثمارات، لأنه الباقي والمستمر عكس شقيقي محمود يحب أن يدلع حاله ويصرف ولا يحب أن يستثمر فلوسه.

*يعني نقدر نقول أنت تاجر عقار؟

يضحك.. بالفعل أنا اشتريت بعض الأراضي في الكويت ودبي وبرشلونة، وأتصور العقار هو تأمين جيد للمستقبل.

*من أين لك هذا؟

الفن هو مصدري الوحيد فمن فلوس الفن أصبحت أمتلك هذه العقارات، لأنني أحب أن أخطط لمستقبلي بشكل جيد، ولولا الفن لما أصبح عندي هذه الثروة.

*أتصور بعدما أصبح لديك تأمين للمستقبل لا بد أن تبحث عن شريكة حياتك؟

يضحك لا بد أن أكمل نصف ديني وهذه سنة الحياة.

فتاة الكويت

*معجباتك دائما لديهن حالة من الفضول لمعرفة من ستكون؟ وهل سترتبط بفتاة إماراتية كما هي حال شقيقك؟

كل البنات والنعم فيهن، لكن قلبي مال إلى فتاة في الكويت ستشاركني مشوار الحياة، ومن المحتمل إعلاني عن زواجي خلال العام المقبل إذا شاءت الظروف التي أنا مخطط لها.

*البعض اعتقد أنها ستكون فنانة خاصة أن الشائعات ربطتك مع عدد منهن؟

جميع الفنانات بمثابة أخواتي وزميلاتي، وأعتز بالتعامل معهن، لكن عندما أقرر الزواج فلا أفكر أن تكون من داخل الوسط الفني، وهذه حرية شخصية لا أحد يفرض علي شيئا.

*ما الذي يشغلك في هذه الفترة؟

اختار ما يناسبني من الأعمال الفنية المطروحة، فاليوم أسعى لأن تكون اختياراتي في مكانها الصحيح، ولا أريد أن أستعجل فيما أقدمه حتى لا أقع في مطب التكرار والتشابه.

*أصبحت مشاركة الفنانين في كليبات المطربين هذه الفترة رغبة كبيرة فبعد شقيقك محمود الذي شارك الفنان عبدالله الرويشد، كانت لك مشاركة في كليب جديد حديثنا عنه؟

بالفعل شاركت في تصوير كليب «خطية» مع الفنانة شذى حسون، والأغنية من ألبومها المقبل المقرر طرحه قريباً، والفكرة عندما طرحت علي أعجبتني وأنا من المتابعين لهذه الفنانة الرقيقة، وأعتبرها إطلالة جميلة للجمهور.

اخترنا لك