باباراتزي اليقظة: النجم عبدالله زيد

عبدالله زيد

الدراجة النارية أهم شيء في حياتي

قيادة الدراجة النارية تحولت عند عبدالله من مجرد هواية إلى سلوك حياة بالكامل، حيث بات ارتباطه بدراجته النارية أكثر من أي شيء آخر، وأصبحت محور اهتمامه الدائم.
بدأت هواية قيادة الدراجات النارية عند عبدالله في سن السادسة عشر، ومن الدراجات المفضلة لديه دراجات هارلي دافيدسون.
يجد الفنان الشاب عبدالله زيد متعة كبيرة في قيادة الدراجة النارية لا تعادلها متعة، وهي في قيادتها يكون أقرب إلى الهواء والطبيعة، وتكوين صداقات مع عدد من المهتمين بهذه الهواية.
عمل عبدالله على تطوير هوايته، حيث انضم إلى فريق كويت رايد الذي ينظم حفلات على الدرجات ورحلات وجولات واستعراضات ومسابقات لاختيار أجمل دراجة. وفي السنة الماضية كان هناك تجمع في الكويت لـ 500 هاوٍ من سائقي دراجات هارلي دافيدسون، وتم التجمع في الهارد روك، وكان هناك عرض استعراضي لم تشهد الكويت مثيلاً له من قبل.
يفضل أن تكون دراجته من النوع الصغير لسهولة التعامل معها وتخفيفها من حدة الحوادث، وكلفة دراجته الخاصة التي تعود إلى عام 2001 بلغت حوالي 2700 دينار كويتي، هذا مع العلم أن أسعار الدراجات النارية من نوع هارلي دافيدسون تتراوح بين 3700 إلى 10 آلاف دينار، هذا عدا الأكسسوارات المكملة التي ترفع السعر إلى 14 ألف دينار.
لشدة حبه لدراجته يتولى بنفسه تنظيفها ويستغرق ذلك ساعة واحدة. وأول دراجة نارية امتلكها ابتاعها له والده، وكان يملك 3 دراجات نارية مخصصة للبر، ولكنه باعها واكتفى بواحدة في الوقت الحالي.
يمارس عبدالله هذه الهواية بمفرده لمرة أو مرتين في الأسبوع وذلك من منطلق خوفه على من يرافقه، ويرى أن دراجته من أفضل الأنواع الموجودة على الساحة، وهو لا يفضل الخروج في أوقات الازدحام، والوقت المفضل بالنسبة له الرابعة عصراً. وهو ملم بكل ما يحيط بهذه الهواية من الإشارات التي يستخدمها السائقون لتنبيه بعضهم إلى مخاطر ومطبات الطرق وغيرها من الأمور.
ينصح عبدالله من يريد ممارسة هذه الهواية احترام القوانين، والسرعة المسموح بها، وارتداء الخوذة ووسائل الحماية المطلوبة، خصوصاً أن هذه الهواية تتضمن الكثير من المخاطرة والمجازفة.
يطالب عبدالله الدولة بتخصيص مواقع مهيأة لممارسة هواية قيادة الدراجات النارية بشكل آمن بعيداً عن الخطورة وإزعاج المواطنين، فما ينقصنا كسائقي لهذه الوسيلة هو وجود حلبة أو مطار، وهذا ما ليس متوافراً في الكويت في الوقت الحالي.
وعلى الرغم من انفتاحه وتأييده لحق المرأة بممارسة هواياتها، إلا أنه لا يحبذ قيادتها للدراجة النارية، مؤكداً في النهاية على أن هذا الأمر حرية شخصية للمرء.
ما لا تعرفه عنه
عبدالله ناصر الزيد، فنان كويتي
من مواليد 9/9/1982، برج العذراء.
موظف في إحدى الشركات الخاصة، ولاعب سابق في النادي العربي في لعبة التايكوندو.
من هواياته الحداق وحالياً التصوير. شارك في برنامج “نجم الخليج” بحلته الثانية، وكان ذلك في عام 2006 وحصل على المركز الثالث, وله مشاركات فنية عديدة مع نخبة من نجوم الكويت.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك