Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أبرار سبت: الـ 10 ملايين حقيقة.. ودخولي للفن أحلى ورطة!!

أبرار سبت

باربي الخليج في أول لقاءاتها على صفحات “اليقظة”.. ماذا قالت؟!

حسين الصيدلي التقى الفنانة الشابة أبرار سبت الأخت الصغرى ودلوعة بنات سبت، العائلة الفنية التي باتت أيقونة في عالم الفن وسماء العالم العربي، أبرار بدأت كمغنية في أحد البرامج الغنائية، لم تفكر أبدا بدخول عالم التمثيل رغم المحاولات والإغراءات التي قدمت لها، فاضطرت إحدى شقيقاتها أن تضعها أمام الأمر الواقع بأحد الأعمال، فماذا كانت النتيجة؟!، أحداث كثيرة ضمن هذا اللقاء الصريح والعفوي لـ “اليقظة” فماذا قالت؟!

لكل نجاح قصة رائعة ماهي قصة أبرار؟

تستطيع أن  نقول كل شيء قسمة ونصيب، ولله الحمد الموهبة موجودة والله يسر وسهل باقي الأمور.. بصراحة أنا أكثر إنسانة كنت رافضة أن أدخل المجال الفني، كانت أحلامي وطموحاتي بسيطة جداً، مع العلم أنني في أيام الدراسة شاركت بأغلب الفعاليات المدرسية، سواء بالتمثيل أو الغناء، ولم أكن متوقعة في يوم من الأيام أن أكون داخل أسوار عالم الفن ويلمع اسمي وسط مئات النجوم والفنانين.

مشواري الفني

هل واجهتك صعوبات في بداية مشوارك الفني؟

في بدايتي بالطبع واجهت صعوبات كثيرة، ولكن  لولا حدوث هذه الأمور لكنت كبرت وما تعلمت ولا تطورت، كل إنسان ناجح يجب أن تواجهه صعوبات بحياته، ولابد في أمور ولو تافهة تحاول تعرقل مساره وطريقه، وهذا الشيء  أكيد طبيعي ومتوقع الحصول، لكن  في النهاية الشاطر هو الذي يثبت نفسه حتى لو كانت مسيرته ومشواره الفني بسيط.

ومن ساعدك ببدايتك الفنية؟

كل شخص قابلته بحياتي الفنية تعلمت منه، سواء كان يحبني أو يكرهني ويحاول يساعدني أو يعرقلني أو ينصحني أو يسخر مني، تعلمت من الكل، وبالنسبة لي كل هؤلاء ساعدوني وطوروا من مستواي.

هل وجدت مضايقات في مسيرتك؟

طبعاً في بدايتي ببرنامج هواة واجهت الكثير والكثير من المضايقات، لكن في كل مكان هناك الشيء الجميل والرائع  والشيء السيئ، بطبعي أحب أن أرى  الجميل  وأترك السيئ وراء ظهري، وحتى لو هناك ناس تضايقتني ما أهتم لهم، ما دام الله موجود صاحب الحق.

سبق وتحدثت أنك لا ترغبين الدخول إلى مجال التمثيل وبعدها بفترة نجد أبرار تمثل؟ ما القصة وراء ذلك؟

نعم صحيح، من بعد البرنامج، أتتني عروض تمثيل ونصوص كثيرة، كنت رافضة حتى قراءة النصوص، وظللت رافضة الفكرة إلى أن أتى نص مسلسل “بنات الثانوية” شدني اسم المسلسل وقرأت وأحبيت النص ولكنني كنت رافضة تماما، وحدث ما لم أتوقعه.

ماذا حدث معك؟

ذهبت أختي شذى ووقعت العقد من دون علمي، فأصبحت أمام الأمر الواقع، يعني لم يكن هناك مفر إلا أن أشتغل ومن بعدها أحببت التمثيل ودخلت إلى المنافسة.

مقدمة برامج

هل سنجد أبرار يوما ما مقدمة برامج؟

لم لا، إذا كان برنامج حلو وقوي ويضيف لي وأضيف له ممكن أخوض التجربة.

شاركت في حلقة بعنوان “صرخة سعاد” من المسلسل السعودي”هذا حنا” الذي عرض خلال شهر رمضان وأثارت الحلقة ضجة كبيرة. حدثينا عن هذه التجربة؟

نعم، في البداية أشكر المنتج السدحان والمخرج فهد الحمود لأنهما وكلا لي هذا الدور، فالوقوف بجانب العملاق سعد الفرج تجربة أكثر من رائعة وجديدة، وكانت حلقة إنسانية جدا، وطرحت مشكلة يعاني منها أغلب مجتمعاتنا العربية، فكوني أقدم هذا الدور الإنساني لتوعية الناس، لأنه مع الأسف كل يوم تروح مئات من (سعاد) بسبب الأخطاء الطبية وجهل بعض الأهالي وعدم المحاورة والتفاهم مع الأبناء، أتمنى  أن أكون استطعت توصيل رسالة من خلال هذه الحلقة، وباقي الحلقات التي قام بها إخواني وأخواتي الممثلون، والتي قدموا فيها رسالة سامية تتمثل في القضاء على الجهل والأخطاء والمشاكل التي تحدث يومياً في كل بيت خليجي وعربي.

الفتاة الخليجية

هناك تصريح لك شخصيا تحدثت فيه أن المنتجين لا يثقون بالفتاة الخليجية؟ هل هذا صحيح؟

نعم، تكلمت عن موضوع عدم ثقة المنتجين بالفتاة الخليجية من ناحية (الغناء) ومازلت مصرة على رأيي، فكم من هاوية خليجية تحب الغناء ولكنها لا تجد فرصة، سواء من ناحية التدريبات الصوتية مع محترفي الغناء، أو إصدار فيديو كليبات، أو إنتاج سنجل، أو إنتاج ألبوم، كما أن الإنتاج الشخصي للأغنية الواحدة مكلف جداً.

البعض يلقب أبرار بباربي الخليج؟ ما تعليقك على ذلك؟

أحببت هذا اللقب كثيراً ولا أتمنى أن ألقب  بلقب غيره، باربي شخصية كثيرة العفوية وبسيطة وتدخل قلوب الأطفال قبل الكبار، وهذا اللقب أطلقه عليّ الفانز الذين أحبهم كثيرا منذ بدايتي، ولولاهم ما وصلت أبرار لأي مستوى، ويا ريت يبقى هاللقب لي (تضحك)!

ما رأيك بالجمهور الخليجي؟

الجمهور أساس نجاح وفشل كل فنان، ولولا الجمهور لم يصل أي شخص لما هو عليه..

وهذا الشيء مستحيل ينكره أي فنان، أنا أحترم نقد بعض الجمهور الخليجي عندما ينتقدوني بأدب عن دور أديته، أما الشيء الذي يستحيل أن أتقبله أو أرضى عنه عندما ينتقدون خلقة ربنا أو يسبون ويقذفون أو يتكلمون بأمور الدين مثل المذاهب وأشياء لاتخصهم كاللبس والذوق.. إلخ.

هناك بعض الناس مع الأسف الشديد أنا أشوف أنهم بكتيريا مواقع التواصل الاجتماعي التي تولد الفتنة وتنشر الحقد والكره والجهل والفراغ الذي بحياتهم ويخرجونه خلف الشاشة بحروف تكتب بصفحات الفنانين.

كثيرة الهدوء

ماهي قصة الغرور مع أبرار؟ البعض يتحدث بأنك مغرورة؟

سمعت بهذا الشيء مع الأسف.. لكن دائماً الذي لا يعرف الشيء مايقدره، يمكن لأن أنا كثيرة الهدوء بمواقع التواصل الاجتماعي وحذره بكل شيء أنزله.

في البرنامج الغنائي الذي شاركت فيه، كثير من الناس شاهدوا حقيقة أبرار وعفويتها، أنا إنسانة أحب الضحك والمزاح والتقليد، لكن بعد البرنامج قررت أن أفصل حياتي الشخصية عن حياتي العملية، لأن كثيرا من المرات مع الأسف العفوية تسبب المشاكل، فلهذا أفعل ما أريد من ضحك وغشمرة خارج المجال، وسط أهلي وصديقاتي ومعارفي.

ألم تقلقي من الحديث أن شقيقاتك سبب دخولك المجال (واسطة)؟

لا طبعاً، لم يهمني الكلام أبداً لأنه غير صحيح، وثانياً والأهم الفرص التي أتتني من بعد البرنامج لأن أنا أبرار، وبعدين من بعد “بنات الثانوية” بينت الحقيقة، يوم حبني الناس حبوني لأنني أبرار (منيرة).. وإن شاء الله المحبة تبقى على طول.

إذا أبرار لم تحتج الواسطة لدخولها مجال التمثيل؟

نعم وألف نعم.

عمليات تجميل

ماذا عن عمليات التجميل.. اعترفي لنا؟!

لم أذهب إلى أي عيادة للتجميل، وأعترف أنني عملت أسناني فقط ولم أغير في خلقة ربنا، لكن إذا احتجت مستقبلاً بعض الرتوش”ماكو غلط”.

ما رأيك بعمليات التجميل؟ هل تعتبر موضة برأيك؟

ليست فقط موضة، إنما أصبحت مثل الماء بسبب كثرة عمليات التجميل، أحس أن أغلب الوجوه أصبحت مثل بعضها، ولكن في النهاية كل واحد حر بنفسه وحر بتصرفاته.

هل نجحت في إتقان اللهجة الكويتية؟

ليس 100%، وقاعدة أحاول “تضحك”، لكن على الأقل أتعلم وأطور نفسي، وأحب أسمع وأتقبل الملاحظات.

هل تعتبر أبرار نفسها فنانة محترفة؟

صعب الشخص يقيم نفسه، التقييم فقط نتركه للمخرجين والناس المتخصصة والفاهمة.

البعض يعتبر أبرار سبت ممثلة جريئة؟ مارأيك؟

“صج”ترد في استغراب!، ما سمعت أحدا يقول هذا الكلام.. يمكن أجرأ دور إلى الآن في “للحب جنون”الذي قدمت من خلاله  شخصية جنات.. لكن لا أرى نفسي جريئة.

أدوار جريئة

هل ستقدمين أدوارا جريئة إذا عرض عليك؟

على حسب الدور، وعلى حسب كاست العمل، إذا شيء حلو وبيضيف لي ليش لا.

وماذا عن أدوار الإغراء، هل قدمت عروض لأبرار؟

لا أبداً، وما أظن يوم من الأيام أتجه إلى هذه النوعية من الأدوار، أنا رسالتي اللي أبي أوصلها “بعيدة كل البعد عن الإغراء” الناس عرفتني وحبتني بعفويتي.

هل سنجد أبرار يوما ما في عالم السينما؟

أتمنى هذا الشيء، لكن يا ريت قبلها السينما الخليجية تتطور وتصبح قوية كالسينما العربية والهندية والأجنبية، حينها ستصبح السينما في حياة الفنان من أهم أحلامه.

عشرة ملايين ريال

يقال إن هناك شخصا قدم 10 ملايين ريال سعودي كمهر للزواج منك، هل هذا صحيح؟

“تبتسم” وترد (ضاحكة).. أحب الاحتفاظ بأموري الشخصية لوحدي، تعرفون الكثير من المتطفلين يقولون إنني أعمل دعاية لنفسي”مو ناقصة”.

وماذا عن الزواج والحب؟

الزواج قسمة ونصيب، وحينما أرغب في الزواج سأختارمن يقع عليه قلبي، وأقتنع به كشخص أعيش معه العمر كله، بغض النظرعن عمره، أما من قدم مهر الـ 10 ملايين ريال أقول له: ليس للمال مكان في قراري،لأنني إنسانة، ولست سلعة تعرض للبيع.

أنا فتاة مثل بقية الفتيات، يسعدني الاستقرارمع زوجي قدر إنسانيتي، ويعاملني بما يرضي الله. وحينما أقرر الزواج؛ سأنشرالخبرعلى الملأ، اعتزازاً بمن يختاره عقلي وقلبي معاً.

التجريح الشخصي

هل ستقبلين النقد حتى لوكان قاسياً؟

لا طبعاً ما أتحمل، أنا ضد التجريح الشخصي وهناك طرق عديدة من دون تجريح، عمر القسوة ما جابت نتيجة.

هل بدأ الناس يتحدثون عن أبرار بقسوة؟

لا ولله الحمد، السبب أنني هادئة كثيرا.. ومحافظة على أمور كثيرة، وهناك خطوط حمراء في حياتي، أنا محترمة نفسي وبالمقابل الناس تحترمني.

ما جديد أبرار؟

حالياً يعرض لي مسلسل “للحب جنون” على قناة mbc1، سيعرض لي مسلسل “سعد وخواته” على قناة osn، بعدها سيعرض على شاشة mbc1، سيعرض لي مسلسل (بقايا ألم)

وقريباً بإذن الله سابدأ بتصوير كم عمل لرمضان، إذا أراد الله.

نشكرك على الحوار الرائع ولك مسك الختام؟

كل الشكر لمجلة “اليقظة” على اللقاء المتميز، أنا إحدى متابعيها، وانتظروا جديدي دائماً وأحبكم في الله جميعاً.

اخترنا لك