Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

سر الخلاف بين الزعيم وفاروق الفيشاوي

سر الخلاف بين الزعيم وفاروق الفيشاوي

فند الممثل المصري فاروق الفيشاوي، كل ما يروج حول خبر وجود خلاف بينه وبين الزعيم عادل إمام، وأرجع الأمر إلى وجهة نظر كان قد كشف عنها في إحدى تصريحاته الإعلامية، واختلف فيها في الرأي مع عادل إمام، الذي صرح أن أعماله الفنية تختزل تاريخ مصر، غير أن الفيشاوي اعتبر أن هذه الحقيقة ليست صحيحة، على اعتبار أن تاريخ مصر أعمق وأكبر مما قدمته السينما ومما قدمه عادل إمام وأي فنان آخر في مصر.

تأسف الفنان فاروق الفيشاوي، كون تصريحه لم يصل بالشكل الصحيح إلى عادل إمام، وقد حدث هذا عندما طرحت الإعلامية منى الشاذلي على الفيشاوي سؤالاً في برنامجها “معكم” حول هذه المسألة، والتي يبدو أخذت أبعاداً أخرى، مفادها أن عادل إمام يعتقد أن أفلامه تحكي التاريخ المصري، قبل أن يجيب الفيشاوي بعد أن استقبل التصريح بالضحك، ثم تحدث عن الأعمال التي جمعته بالزعيم وذكر أنها لم تحكي التاريخ المصري، واعتبر هذا الرأي إن كان فعلاً قد صدر من الزعيم بالمبالغ فيه، وغير مقبول على اعتبار أن التاريخ المصري كبير وثقيل وعظيم وعميق، لا يمكن للسينما أن تختزل محطاته الثرية.

الجدير بالإشارة فإن الزعيم عادل إمام والفنان القدير فاروق الفيشاوي، كانا قد التقيا في ثلاثة أفلام في تاريخ السينما المصرية، ويتعلق الأمر بكل من “المشبوه” و”حنفي الأبهة” و”غاوي مشاكل”، وكان الفيشاوي قد تردد كثيرا، في قبول تقمص دور الضابط في فيلم “المشبوه” أمام الفنان عادل إمام، وراودته فكرة رفض العرض للمشاركة في هذا العمل الفني كونه كما صرح أنه تخوف من الظهور في دور ضابط عنيف يهين عادل إمام في الفيلم ويعتدي عليه بالضرب حسب ما يقتضيه الدور، حتى لا يكرهه الجمهور الذي يكن حباً كبيراً ل”عادل إمام.

اخترنا لك