في جرامي 2017: أديل تخطف الأضواء والجوائز وبيونسيه ملكة تلمع ذهباً

 أديل تخطف الأضواء والجوائز وبيونسيه ملكة تلمع ذهباً

ثلاثون فئة وعدد ضخم من الجوائز تضمها جوائز جرامي الموسيقية الأشهر عالمياً لهذا العام وما سبقه بالطبع، ومع هذا لا تسلط أضواء الإعلام والشهرة سوى على عدد ضئيل جداً ممن ينالون شرف الحصول على جائزة أو أكثر من الجوائز، البعض ربما تسلط عليه الأضواء فيها فقط بعد رحيله عن الدنيا مثل نجم الروك البريطاني الراحل ديفيد بوي الذي فاز بخمس جوائز جرامي عن البوم Blackstar وهو آخر ألبوماته، علماً بأن بوي لم يحصل طوال حياته على أي من جوائز جرامي عن ألبوم أو أغنية منفردة.

أكثر الأضواء قوة

النجمة البريطانية أديل نالت أكثر الأضواء قوة بحفل جوائز جرامي GRAMMY الموسيقية لعام 2017 وفازت بأكبر ثلاث جوائز فيها وهي أفضل ألبوم، أفضل أغنية مسجلة وأغنية العام، محققة تفوقاً واضحاً على المغنية الاميركية بيونسيه نوليس. وفازت أديل البالغة من العمر 28 عاماً بجوائز جرامي الخمس التي رشحت لها بما في ذلك عن ألبومها “25” وأغنيتها الناجحة Hello، وأصبحت بذلك أول فنان يفوز بالجوائز الثلاث الكبرى مرتين في تاريخ جرامي بعد أن فازت بها في 2012 عن البومها 21.

بيونسيه

رقم 2 تكسب أيضاً مع إشادة رقم 1

وكانت بيونسيه نوليس ذات الـ 35 عاما صاحبة أكبر عدد من ترشيحات جرامي لهذا العام بتسع جوائز عن ألبومها الناجح Lemonade ، لكنها فازت بجائزتين فقط، لتفقد بذلك آمالها في الفوز بجائزة جرامي أفضل ألبوم في العام للمرة الأولى في تاريخها.

وبدت أديل التي حصدت خلال مسيرتها الفنية 15 جائزة جرامي في حالة ذهول وقالت للصحافيين خلف الكواليس إنها تشعر بأن هذا هو وقتها – تقصد بيونسيه – لتفوز. وهنأت أديل بيونسيه لدى تسلمها الجائزة قائلة: “بيونسيه ملكتي ومحبوبتي، لا يسعني قبول هذه الجائزة وأشعر بالتواضع الشديد والامتنان، لكن فنانة حياتي هي بيونسيه، وهذا الألبوم بالنسبة لي – تقصد ألبوم Lemonade – عمل ضخم.”

وحازت بيونسيه وأديل أيضاً على أكثر التعليقات عما قالته كل منهما أثناء الحفل. وفي أول ظهور لها منذ اعلانها المفاجئ قبل أقل من أسبوعين أنها في انتظار ميلاد توأمين، ارتدت بيونسيه ثوبا ذهبياً جميلاً لامعاً، وغنت مزيجاً من الأغنيات الاستعراضية العاطفية.

وفاة نجم البوب الأمريكي برنس

تكريم خاص للراحلين”برنس” و”بوي” و”جورج مايكل”

وقدمت فرقة “ذا تايم” والمغني برونو مارس عروضاً بعد ذلك للاحتفاء بالمسيرة الفنية لمغني الروك الاميركي الراحل برنس. وكان الفائز الكبير الآخر في الحفل هو نجم الروك البريطاني الراحل ديفيد بوي الذي فاز بخمس جوائز جرامي عن البوم Blackstar وهو آخر ألبوماته، علماً بأن بوي لم يحصل طوال حياته على أي من جوائز جرامي عن ألبوم أو أغنية منفردة.

وكان التكريم الذي حظى به النجم الراحل جورج مايكل من خلال أغنية من أغانيه قدمتها أديل وتلعثمت بها وتوقفت عن غنائها وقامت بإعادة غناء الأغنية بعد أن اعتذرت للجمهور عن خطئها وفاز المغني دريك بجائزتي جرامي عن أغنيته Hotline Bling لكنه لم يحضر الحفل، لأنه كان يقوم بجولة غنائية في إنجلترا.

جوائز جرامي 2017: القائمة الكاملة للفائزين

في ما يلي قائمة بكل الفائزين بجوائز الدورة السنوية التاسعة والخمسين لجوائز جرامي الموسيقية:

أولاً: الحقل العام

ألبوم العام: 25 للنجمة أديل

تسجيل العام: Hello – أديل

أغنية العام: Hello – أديل

أحسن فنان جديد: تشانس ذا رابر

ثانياً: حقل موسيقى البوب

أفضل أداء دويتو أو جماعي في موسيقى البوب: Stressed Out – توينتي ون بايلوتس

أفضل أداء بوب صوتي: 25 – أديل

أفضل أداء بوب منفرد: Hello – أديل

أفضل ألبوم بوب صوتي تقليدي: Summertime: Willie Nelson Sings Gershwin  – ويلي نيلسون

ثالثاً: حقل موسيقى الـ”دانس/إلكترونك”

أفضل أداء راقص: Don’t Let Me Down – ذا تشينسموكرز بالاشتراك مع دايا

أفضل ألبوم “دانس/إلكترونك”: Skin – فلوم

رابعاً: حقل موسيقى الآلات المعاصرة

أحسن ألبوم موسيقى معاصرة: Culcha Vulcha – سناركي بابي

خامساً: حقل موسيقى الروك

أحسن أغنية روك: Blackstar – ديفيد بوي

أحسن أداء روك: Blackstar – ديفيد بوي

أحسن أداء ميتال: Dystopia – ميجاديث

أحسن ألبوم روك: Tell Me I’m Pretty  – كيدج ذا إليفانت

سادساً: حقل الأولتيرناتيف

أحسن ألبوم لموسيقى الأولتيرناتيف: Blackstar – ديفيد بوي

سابعاً: حقل الآر أند بي

أحسن ألبوم لموسيقى الإيربان كونتيمبوراري: Lemonade – بيونسيه

أحسن أداء آر آند بي: Cranes in the Sky – صولانج

أحسن أداء آر آند بي تقليدي: Angel – لالاه هاثاواي

أحسن أغنية آر آند بي: Lake By the Ocean – ماكسويل

حسن ألبوم آر آند بي: Lalah Hathaway Live  – لالاه هاثاواي

ثامناً: حقل الراب

أحسن ألبوم راب: Coloring Book – تشانس ذا رابر

أحسن أداء راب: No Problem – تشانس ذا رابر بالاشتراك مع ليل وأين وتو تشينز

أحسن أداء راب / سانج: Hotline Bling – دريك

أحسن أغنية راب: Hotline Bling – دريك

تاسعاً: حقل الكنتري

أفضل أداء كنتري منفرد: My Church – مارين موريس

أفضل أداء ثنائي أو جماعي بموسيقى الكنتري: Jolene – بنتاتونيكس بالاشتراك مع دوللي بارتون

أحسن أغنية كنتري: Humble and Kind – تيم ماكجرو

أحسن ألبوم كنتري: A Sailor’s Guide to Earth – ستيرجل سيمسون

عاشراً: حقل النيو إيدج

أفضل ألبوم نيو إيدج: White Sun II – وايت صن

حادي عشر: حقل الجاز

أحسن ارتجال جاز منفرد: I’m So Lonesome I Could Cry – جون سكوفيلد

أحسن ألبوم جاز صوتي: Take Me To The Alley – جريجوري بورتر

أحسن ألبوم آلات جاز: Country for Old Men – جون سكوفيلد

أحسن ألبوم لارج جاز إنسامبل: Presidential Suite: Eight Variations on Freedom – تيد ناش بج باند

أحسن ألبوم جاز لاتيني: Tribute To Irakere: Live In Marciac – تشوكو فالديز

ثاني عشر: حقل الجوسبل/ كونتيمبوراري كريستيان ميوزك

أحسن أداء / أغنية جوسبل: God Provides – تاميلا مان

أحسن أغنية / أداء كونتيمبوراري كريستيان ميوزك: Thy Will – هيلاري سكوت آند ذا سكوت فاميلي من ألبوم Love Remains

أحسن ألبوم جوسبل: Losing My Religion – كيرك فرانكلين

أحسن ألبوم كونتيمبوراري كريستيان ميوزك: Love Remains – هيلاري سكوت آند ذا سكوت فاميلي

أحسن ألبوم روتس جوسبل: Hymns – جوي+ روري

ثالث عشر: الحقل اللاتيني

أحسن ألبوم بوب لاتيني: Un Besito Mas – جيسي آند روي

أحسن ألبوم روك، إيربان أو أولتيرناتيف لاتيني: iLevitable – آيل

أحسن ألبوم موسيقي إقليمي مكسيكي: Un Azteca En El Azteca, Vol. 1 (En Vivo) – فينثينتي فيرنانديز

أحسن ألبوم لاتيني استوائي: Donde Están? – خوسيه لوجو وجواسبارا كومبو

رابع عشر: حقل موسيقى الأميركان روتس

أحسن أداء أميركان روتس: House of Mercy – ساره جاروش

أحسن أغنية أميركان روتس: Kid Sister – ذا تايم جامبرز

أحسن ألبوم أميريكانا: This Is Where I Live – ويليام بيل

أحسن ألبوم بلوجراس: Coming Home – فرقة أوكونور مع مارك أوكونور

أحسن ألبوم بلوز تقليدي: Porcupine Meat – روبي رش

أحسن ألبوم بلوز معاصر: The Last Days of Oakland – فانتاستك نجريتو

أحسن ألبوم فولك: Undercurrent – ساره جاروش

أحسن ألبوم ريجونال روتس ميوزك: E Walea – كالاني بيا

خامس عشر: حقل الريجي

أحسن ألبوم ريجي: Ziggy Marley – زيجي مارلي

سادس عشر: حقل الموسيقى العالمية

أحسن ألبوم موسيقي عالمي: Sing Me Home – يويو ما آند ذا سيلك رود إنسامبل

سابع عشر: حقل الأطفال

أحسن ألبوم للأطفال: Infinity Plus One – سيكريت إيجنت 23 سكيدو

ثامن عشر: حقل الاسبوكن وورد

أفضل ألبوم اسبوكن وورد: In Such Good Company: Eleven Years Of Laughter, Mayhem, And Fun In The Sandbox  – كارول بيرنت

تاسع عشر: حقل الكوميديا

أفضل ألبوم كوميدي: Talking for Clapping – باتون أوزفالت

عشرون: المسرح الموسيقي

أفضل ألبوم بالمسرح الموسيقي: The Color Purple – نيو برودواي كاست

واحد وعشرون: موسيقى الإعلام المرئي

أفضل تأليف موسيقي للإعلام المرئي: Miles Ahead – مايلز ديفيز وعدة فنانين

أفضل موسيقى مصاحبة لإعلام مرئي: Star Wars: The Force Awakens – تأليف موسيقي: جون ويليامز

أفضل أغنية مكتوبة لإعلام مرئي: Can’t Stop The Feeling – تأليف: ماكس مارتن، شيلباك وجاستن تيمبرليك من ألبوم Trolls

اثنان وعشرون: حقل التأليف والتوزيع الموسيقى

أفضل تأليف بالآلات الموسيقية: Spoken At Midnight – تيد ناش

أفضل توزيع أو آلات أو إيه كابيلا: You and I – توزيع وأداء جيكوب كولييه

أفضل توزيع وآلات وصوتيات: Flintstones – توزيع وأداء جيكوب كولييه

ثلاثة وعشرون: حقل الحزمة

أفضل حزمة تسجيل: Blackstar – للراحل ديفيد بوي (جوناثان بارنبروك، المدير الفني للحزمة)

أفضل حزمة معلبة أو إصدار خاص محدود: Edith Piaf 1915-2015 – إديث بياف (المدير الفني: جيرار لو موناكو)

أربعة وعشرون: حقل النوتات الموسيقية

أفضل نوتات موسيقية لألبوم: Sissle And Blake Sing Shuffle Along – يوبي بليك ونوبل سيسل (تأليف النوتات الموسيقية: كين بلوم وريتشارد كارلين)

خمسة وعشرون: حقل التاريخي

أفضل ألبوم تاريخي: The Cutting Edge 1965-1966: The Bootleg Series, Vol. 12 (Collector’s Edition) – بوب ديلان

ستة وعشرون: حقل الإنتاج غير الكلاسيكي

أفضل هندسة ألبوم غير كلاسيكي: Blackstar – ديفيد بوي

مُنتِج العام غير الكلاسيكي: جريج كيرستن

أحسن تسجيل بإعادة مزج الأصوات: Tearing Me Up (RAC Remix) – بوب موزيس لمحترف المزج الصوتي أندريه ألين أنجوس

سبعة وعشرون: حقل الصوت المحيط

أفضل ألبوم صوت محيط: Dutilleux: Sur La Mêe Accord – لودوفيتش مورلوت وسياتل سيمفوني

ثمانية وعشرون: حقل الإنتاج الكلاسيكي

أفضل هندسة ألبوم كلاسيكي: Corigliano: The Ghosts Of Versailles  – جيمس كونلون وآخرون

مُنتِج العام الكلاسيكي: ديفيد فروست

تسعة وعشرون: الحقل الكلاسيكي

أفضل مجال أوركسترالي: Shostakovich: Under Stalin’s Shadow – Symphonies Nos. 5, 8 & 9  – أوركسترا بوسطن السيمفونية

أحسن تسجيل أوبرا: Corigliano: The Ghosts Of Versailles  – أوركسترا أوبرا لوس أنجلوس

أفضل أداء كورالي: Penderecki Conducts Penderecki, Volume 1 – جوقة وارسو الفيلهارمونية

أفضل موسيقى غرفة / أداء جماعي صغير: Steve Reich  – ثيرد كوست بيركاشن

أفضل عزف كلاسيكي منفرد: Daugherty: Tales Of Hemingway  – ناشفيل سيمفوني

أفضل ألبوم كلاسيكي بأداء صوتي منفرد: Shakespeare Songs – مايكل كولنز، إليزابيث كيني، لورانس باور وآدم ووكر

أفضل مختصر كلاسيكي: Daugherty: Tales Of Hemingway 

أفضل تأليف موسيقي كلاسيكي معاصر: Daugherty: Tales Of Hemingway  – تأليف مايكل دويرتي

ثلاثون: حقل الفيديو / الفيلم الموسيقي

أفضل فيديو موسيقي: Formation – بيونسيه

أفضل فيلم موسيقي: The Beatles: Eight Days A Week The Touring Years  – ذا بيتلز

الأوسمة

اخترنا لك