Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

بعد 30 سنة من البحث اكتشف دواءاً يقتل الميكروبات …باحث مغربي يحرز جائزة المبتكر الأوروبي

البروفيسور المغربي عدنان رمال

عادت جائزة المبتكر الأوروبي لسنة 2017، إلى البروفيسور المغربي “عدنان رمال” الباحث في علوم البكتيريا، وذلك لاكتشافه عقاراً معززاً بمضادات حيوية يستفيد من الخصائص الطبية الطبيعية للنباتات العطرية إلى جانب قدرات المضادات الحيوية التقليدية على قتل الميكروبات وإضعافها.

الجائزة التي تسلمها البروفيسور المغربي، صباح الخميس 15 يونيو الجاري، نظير اكتشافه المهم الذي استغرق  30 سنة من البحث، يرى متخصصون أنه سيحدث ثورة في مجال الصحة والصيدلة، وأكد رئيس المكتب الأوروبي للبراءات أن هذا الابتكار يعد أداة جديدة لمكافحة التهديد المتزايد للميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية.

من جانبه قال البروفيسور “عدنان رمال” الذي يشغل منصب أستاذ بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بمدينة فاس بالمغرب، أن هذه الجزيئات لها فعالية كمضادات للبكتريا والفيروسات والفطريات أيضاً، مضيفاٍ أن نتائج استعمال الدواء كانت فعالة حيث تبين من خلال تناوله من قبل مجموعة من المرضى أنهم شفيوا خلال فترة قصيرة، مشيراً إلى أن من أهم أهدافه إنشاء مركز أبحاث متعدد التخصصات للثقافة البيولوجية/الزراعية في المغرب، ليمكنه من تطوير تقنيات بسيطة لكل من الصناعات الناشئة والصغيرة.

ويعتبر هذا الابتكار أول دواء تم تطويره وإنتاجه من طرف قطاع الأدوية في المغرب، عكس ما اعتاد عليه المغرب من تصنيع الأدوية دوماً بشراكة مع صناع الأدوية بموجب اتفاقيات ترخيص تجمعه مع بلدان أجنبية.

اخترنا لك