Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

رد شديد اللهجة من أحمد عز ضد زينة

أحمد عز

أحمد محمود

بعد الهجوم الشديد عليه منذ أن قضت محكمة مستأنف أسرة مدينة نصر بنسب طفلي زينة إليه قرر أحمد عز الخروج عن صمته وتوجيه رسائل شديدة اللهجة لزينة عبر حسابه الخاصة علي موقع انستجرام حيث كتب رسالة قال فيها:

أحمد عز انستجرام مساء الفل يا عيلتي وأهلي، كتير سألوا عليا امبارح، وأنا باطمنكوا، أنا الحمد لله كويس وزي الفل، وراضي باللي ربنا كاتبهولي كله، أنا كمان مش بس راضي، أنا سعيد بالابتلاء اللي أنا فيه عشان واثق في ربنا وفي نصره عاجلاً او آجلاً، وإن اللي أنا فيه ده ماهو إلا رفْع درجات بإذن الله”.

وأضاف: “طبعا أنا لا أعلق على أحكام القضاء، ومش هاطلع اعمل دوشة ولا أتكلم، عشان أنا سايب حقي على ربنا العادل الحق.

اللي بقولهولكوا دلوقتي هو نفسه اللي بقوله من أول يوم في القضية، وهافضل أقوله لآخر نفس في عمري، وبأشهد الله علي كلامي ده، بل وأقسم بالله العلي العظيم إني ماتجوزتهاش ولا رسمي ولا عرفي ولا شفهي ولا ثانية، وإن شالَّه يكون معاها ١٠٠ حكم و١٠٠ شهاده ميلاد، برضه مش ولادي”.

وتابع حديثة وقال: “بسم الله الرحمن الرحيم، وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ، إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَار، صدق الله العظيم” .

وفي سياق متصل نشر صورة بأحد أقوال العالم الراحل مصطفي محمود حملت رسالة حادة وقوية حيث كتب عليها

ومن علامات خروج المسيخ الدجال، ‏انقلاب جميع الموازين ولا تندهش، لأنك سترى الزناة والسكيرين يحكمون على ‫الشرفاء والأفاضل، ولا سيما أن تسمع أصوات ‏الصعاليك ومجارفهم الضالة، وسترى شرذمة البشر وهم يجلسون على كراسي ‫الفتاوى

اخترنا لك