باباراتزي اليقظة: أمل العنبري صراحتي تحرج المقربين مني

فتاة تسعى لأن تكون ذات شأن في هذه الحياة، فهي تجتهد وتتعب حتى تحقق ما تصبو إليه, كما أنها حالمة، وطموحة، كحمامة سلام ترفرف عالياً وتنثر ورود المحبة وأغصان الخير.. إنها صاحبة الإحساس المرهف والصوت المميز والإطلالة اللافتة أمل العنبري.

تقول أمل: أنا إنسانة أعشق الحياة كثيرا، وبيتوتية ومرحة كطفلة صغيرة تلهو وسط عرائسها, ولكن شخصيتي إيجابية ولا ألتفت للنقد الهدام الذي أتعرض له من وقت لآخر.

كما تتمتع شخصيتها بالجدية وقت العمل والتحدي والصلابة والقوة والاعتماد على النفس رغم أنها ممزوجة ما بين الخجل والجرأة.

تكره أمل بشدة الكذب والغش بكل صوره ومفرداته، وأكثر ما يتعب قلبها ويفقدها توازنها الخيانة خاصة إذا كانت من أعز الناس إليها, ولم تخف أمل مرارة الخيانة لتعرضها لها في يوم من الأيام، لكن لتمتعها بقوة التحمل على الآلام, ونعمة النسيان أدى إلى أنها فتحت صفحة مع الحياة ببصيص من الأمل والابتسامة وتجاوزت كل المحن والصعوبات التي قابلتها في حياتها، بل بدأت حياتها من جديد تحت شعار “أهلاً بالحياة”.

كما أكدت أمل على أن صراحتها أحياناً تقلق وتحرج المقربين إليها، إلا أنها لا تعرف كيف تجامل أو تكون دبلوماسية خصوصاً تجاه المقربين منها، لأنها تسير وفق مبادئ وقيم وضعتها في قاموس حياتها قبل دخولها عالم الفن والطرب.

أمل من مواليد برج الحمل، وتشعر بأنها محظوظة كونها من مواليد هذا البرج، حيث يحمل الكثير من الصفات المميزة والنادرة, وتحمل بطاقتها الشخصية الكثير من المعلومات، فهي لا تخجل من كشف عمرها الحقيقي الذي تجاوز الـ 25 عاماً، وكانت قد تزوجت من شاب كويتي، لكن لظروف ما انفصلت عنه.

تعيش أمل من أجل أهلها لا من أجل نفسها هكذا تقول، وكل ما وصلت له من نجومية وشهرة بفضل رضا أهلها عنها ودعمهم الكبير ووقوفهم إلى جانبها منذ البداية، معترفة أنها تلبي دائماً الدعوات التي تأتيها بين الحين والآخر، كما أنها إنسانة تحب كثيراً التواصل مع الناس، لأن طبعها اجتماعي، وتحرص على حضور المناسبات الاجتماعية والحفلات الخيرية خاصة إذا كان وراءها هدف خيري وإنساني, وتميل كثيراً إلى الهدوء والسكينة وتبتعد عن الأماكن المزدحمة وتكره الضوضاء.

صفحة جديدة 1

اخترنا لك