Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

جسمك على شكل تفاحة؟ تعرفي على نظامك الغذائي الصحيح

 نظام غذائي جسم التفاحة

أيمن الرفاعي

مشكلة الجسم الذي يأخذ شكل التفاحة أنه يعاني من زيادة نسبة الإنسولين والكورتيزول مع الدهون التي يتم تخزينها في منطقة البطن.

ولا يخفى عليك أن سبب إطلاق اسم شكل التفاحة على هذا الجسم بسبب بدانة الجزء الأعلى ونحافة الجزء الأسفل وهو ما يشبه ثمرة التفاحة تماما.

الإنسولين يعد مادة أساسية تتولى التعامل مع السكر في الأوعية الدموية وتحمله الى بقية خلايا الجسم لإنتاج الطاقة أو تخزينه في هيئة دهون بمنطقة البطن فلماذا يتم هذا التخزين للسكر في صورة دهون؟

في الحقيقة يحتاج الجسم إلى قدر معين من الطاقة حسب النشاط الذي يقوم به على مدار اليوم وبناء على ذلك تنتج الخلايا لهذه الطاقة من الطعام الذي يصل إليها. وعندما تكون كمية الطعام زائدة تتحول الى دهون لأنه لا حاجة للجسم بها في هذه الحالة.

كما أن تحويلها إلى دهون يعتبر قمة الذكاء من الجسم الذي يخزنها بهذه الطريقة لاحتمال التعرض للجوع في المستقبل، فيأخذ من هذه الدهون لإنتاج طاقة الجسم، لكن ما يحدث أننا لا نتعرض لمجاعة ونستمر في تناول الطعام ويستمر الجسم في التخزين ليظهر الكرش أو دهون البطن. فكيف نتخلص من هذه الدهون الخاصة بشكل التفاحة؟

في الحقيقة لابد وأن نحاصرأسبابها لنقضي عليها، فمثلا لا ينبغي على صاحبة جسم التفاحة الإكثار من تناول أي نوع من الطعام يحتوي على محليات صناعية، حيث تعمل على زيادة الإنسولين بالجسم.

كما لا ينصح لهؤلاء بتناول أطعمة غنية بسكر الفركتوز أو السكر بصفة عامة مثل الصودا والكيك والكوكيز والدونات، حيث تعمل كل هذه الأطعمة والمشروبات على فتح الشهية وزيادة الإنسولين وتخزين المزيد من دهون البطن.

الحمص والبطاطا الحلوة والأرز البني جميعها أطعمة مفيدة في حالات كثيرة، لكن مع دهون البطن ابتعدي عنها كي تذيب هذه الدهون.

العنب والمانجو والأناناس كلها أنواع من الطعام الذي يجب أن تتجنبه المرأة التي يأخذ جسمها شكل التفاحة.

ابتعدي كذلك عن الزبادي التي تأخذ نكهات الفواكه المتعددة ونفس الأمر بالنسبة لمشروبات الطاقة والتي لا ينصح بالاقتراب منها نهائيا.

وإذا أردت التخلص التدريجي من هذه الدهون فلا ننصحك بتناول الشيبس والبيتزا وما شابهها من أطعمة . فهذه الأصناف تأتي غنية بالدهون والكربوهيدرات معا.

أما عن الأطعمة التي يتحتم عليك تناولها والاعتماد عليها في نظامك الغذائي اليومي فننصحك بالإكثار من حبوب الشوفان وأيضا بذور الكتان حيث تعمل على إحداث حالة من التوازن بسكر الدم.

وقد وجد أن التوت البري يعمل على معادلة نسبة الإنسولين بالجسم كذلك مما يقلل من دهون البطن ويقي من الوقوع بمرض السكري.

تناول المكسرات يقي من زيادة السكر بالدم ومن ثم يحد من إمكانية تخزينه على هيئة دهون. وقد أشارت دراسة حديثة الى أن استخدام المكسرات بصورة دائمة في الطعام حتما يؤدي الى خسارة الوزن والحفاظ على محيط الخصر من الزيادة.

وأوصت هذه الدراسة بضرورة تناول خمس ملاعق من المكسرات على مدار الإسبوع إذا أردنا تجنب مشكلة دهون البطن. زيت الزيتون هو الآخر يعمل على تحجيم هرمون اللابتين مما يعني خسارة دهون البطن والحفاظ على النسبة الصحية للإنسولين.

كما يعمل البيض على تحجيم الشهية أيضا ويحد من إفراز الجسم للإنسولين خاصة بعد الشبع وبعد تناول الوجبات الغذائية.

ينصح أيضا لأصحاب جسم التفاحة بضرورة تناول طعام الفاصوليا، حيث تحتوي على بعض العناصر التي من شأنها الحد من إفراز الجسم للكورتيزول والعمل على معادلة نسبة الإنسولين. وأخيرا لا مانع من تناول الشيكولاته الداكنة والتي تعزز من إفراز الجسم للسيروتونين والذي يعمل على خفض الكورتيزول.

كل الفواكه والخضراوات التي تحتوي على الألياف مطلوبة بشدة على مائدة أصحاب شكل التفاحة، مثال ذلك السبانخ والخس والخيار والملوخية والبروكلي والبرقوق والخوخ.

اخترنا لك