Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

“كركلا” في افتتاح مهرجانات بعلبك… إبهارٌ، إبداعٌ، وسحر! … وصوت الشاعر سعيد عقل يهزّ أدراج القلعة!

افتتاح مهرجانات بعلبك

ندى أيوب – بيروت

لطالما كانت فرقة “كركلا” سفيرة للبنان الإبداع، الحضارة، الفن والثقافة، وكلما أطلّت أدهشت وسحرت الألباب بأعمال متقنة ضخمة!

في عيدها الستين، افتُتِحَت مهرجانات بعلبك بعرضٍ فنيٍّ مبهر لفرقة” كركلا”، تحت عنوان “إبحار في الزمن”.

وعلى مدرّجات معبد “باخوس” التاريخي أبحرت هياكل القلعة في الزمن، وانطلقت سفن الابداع.

مئة وثمانون من المبدعين، كلٌّ منهم يشكل حالة إبداعية فريدة، من بينهم مجموعة من الفنانين من أهم الفرق الفنية من الصين، الهند، شيراز، أصفهان… جمعهم “كركلا” في مشهدية بغاية الروعة، تليق بقلعة بعلبك وأدراجها، التي وقف عليها كبار الفنانين اللبنانيين، العرب والغربيين!

كانت البداية على أنغام صوت الفنانة هدى حداد، بمشاركة باقة من الممثلين والمطربين الكبار: جوزيف عازار، إيلي شويري، رفعت طربيه، ، علي الزين، سيمون عبيد، روميو الهاشم. غبريال يمين و نبيل كرم… في احتفالية فنية ضخمة. لوحاتٌ للمراكب في البحار، وأخرى للصحارى وللمدن وحضاراتها!

افتتاح مهرجانات بعلبك

كعادته، عزف “كركلا”، سيمفونية الأضواء والموسيقى وحركة الراقصين، وفاجأ الحضور في بداية العرض باستحضار الشاعر الكبير سعيد عقل، يروي بصوته حكاية مدينة الشمس (كتبها والد المبدعيْن عبد الحليم وعمر كركلا)! كان العرض أشبه برحلة حول العالم، وعودة إلى بعلبك في رسالة حضارية تقول إن لبنان بلد محبة وإخاء وإبداع!

افتتاح مهرجانات بعلبك

في الختام ، شكر آلاف الحاضرين من (وزراء، نواب، فنانين، ومتذوقين)، المبدعين عمر وعبد الحليم كركلا، المخرج إيفان كركلا وشقيقته أليسار، بعاصفة من التصفيق… وكانت فعلاً ليلة لا تُنْسى!

اخترنا لك