Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

حلول وقائية تساعد صغيرك على تجاوز مرحلة التسنين الصعبة

مرحلة التسنين

واجهي الأعراض التي تصاحب مرحلة تسنين رضيعك بحنكة وبالاستعانة بذوي الخبرة، فمرحلة التسنين تنطلق من عمر الثلاثة أشهر إلى غاية السنة، حيث تنبت أسنانه الأمامية خلال عامه الأول، أما الأضراس الأمامية و نظيرتها الخلفية تبرز خلال السنة الثانية والثالثة.

وتعد مرحلة التسنين من أصعب المراحل التي يواجهها صغيرك..لأنها بداية نضجه وتهيئته لتناول الأطعمة..وحتى تنجحي في تجاوز هذه المرحلة الصعبة عليك وعليه.. وتتجنبي أي مشاكل صحية ومضاعفات قومي بالآتي:

*لا تقلقي إذا ارتفعت حرارة طفلك في فترة بروز أسنانه اللبنية الأولى، وقومي بالحرص على تخفيضها بشكل عادي وطبيعي، مثل استعمال الكمادات وخافض الحرارة.

*يعاني طفلك في فترة ظهور أسنانه لأول مرة من الإسهال وكذلك النقص في المناعة وإمكانية إصابته بعدوى انتقال الفيروسات، لذا اعتني بغذائه وفراشه الذي يشترط أن يكون دافئاً، ووفري له الكثير من النشويات المطهوة جيداً.

*يواجه الطفل عملية بروز أسنانه المؤلمة بالبكاء الشديد والمستمر، يمكنك استشارة طبيب أسنان ليصف لك “جل”مناسب يخفف من حدة ألم بروز الأسنان اللبنية، ويجب أن يحدد لك الكمية التي يمكن أن تسكن له الألم، حتى يرتاح في فراشه ويتركك تنامين من دون معاناة. ويمكنك اقتناء ما يطلق عليها “عضاضة أسنان” لتزيل الألم عندما يحك بها منطقة الأسنان التي توشك على الخروج، وتقلص من اللعاب الكثير الذي يفرزه والذي قد يتسبب في احمرار والتهاب منطقة الذقن التي ينبغي أن تدهن بالقليل من زيت الزيتون لتعود إلى طبيعتها.

*يشترط أن يأكل الصغير جيداً، لذلك حاولي إقناعه بذلك ، خاصة لأن شهيته تنخفض كثيراً في هذه المرحلة الحساسة.

الأوسمة

اخترنا لك