Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

المتخصص في تجميل البشرة والليزر د. بشار ديب

د. بشار ديب

التغذية الجيدة وشرب السوائل يؤخران الشيخوخة

 

أمل نصر الدين بعدسة هناء الخطيب التقت وحاورت الدكتور بشار ديب المتخصص في تجميل البشرة والليزر لتحاوره عن أحدث تقنيات تجميل البشرة وكيفية جعلها إجراءات دائمة..

ما السبب وراء توجه كثير من السيدات اليوم للجوء لجراحات التجميل؟

في السابق كانت عمليات التجميل محصورة فقط على المشاهير والفنانين، وكانت مقتصرة على إجراءات محددة، أما اليوم وفي ظل الثورة التجميلية، والتطور الكبير الذي حدث لم تعد عمليات التجميل تعني بالضرورة الدخول لغرفة العمليات والخضوع للتخدير ومشرط الجراحات.

كيف؟

تحولت عمليات التجميل لإجراءات بسيطة تتم غالبا بدون تخدير أو بتخدير موضعي، وبإمكان المرأة أن تحصل على نتائج مرضية وفي الوقت ذاته دون آثار جانبية ودون الحاجة لتعطيل حياتها أو أخذ إجازة من العمل، فأصبحت الإجراءات أكثر سهولة وبساطة وفعالة في الوقت نفسه.

ما أهم التقنيات التجميلية التي يتم استخدامها لبشرة الوجه؟

أصبحت عمليات التجميل قائمة على الفيلر والبوتكس وتجديد شباب البشرة من خلال الليزر والأجهزة، وكلها إجراءات غير جراحية تتم بسهولة ودون الحاجة لتخدير، ولا يستغرق الزمن الذي نحتاجه لإتمامها سوى بضع دقائق فقط، وفي الوقت ذاته نحصل على نتائج مرضية، وتمنحنا التغيرات المطلوبة لشكل الوجه، كما لو كنا قد قمنا بجراحة تجميلية.

وما الحديث في استخدام البوتكس؟

البوتكس مادة يتم حقنها في بعض المناطق من الوجه فتعمل على ارتخاء العضلات في تلك المناطق وتزيل التجاعيد المتحركة.

في أي المناطق يتم حقنها؟

منطقة ما بين الحاجبين والجبهة، والتي تعتبر تجاعيد تظهر مع انفعالات الوجه، وكذلك التجاعيد الحركية حول منطقة العين.

هل يقتصر عمل البوتكس على هذه المناطق؟

يعمل البوتكس أيضا على تغيير شكل الجفون ورفعها في بعض حالات التقدم في العمر.

وماذا عن الفيلر؟

الفيلر تعتبر مادة تعمل على ملء بعض المناطق الفارغة في الوجه والتي تحتاج للامتلاء.

أي مناطق الوجه تحتاج غالبًا للفيلر؟

يستخدم الفيلر لملء الوجنتين (الخدود)، وملء الخط ما بين الأنف والفم، وكذلك لتكبير الشفاة، وملء المنطقة أسفل العينين.

تقليد الممثلات

لماذا قد نجد البعض يتحول الأمر معهم لتبشيع أكثر من تجميل؟

مثل هؤلاء يبالغون في استخدام تلك المواد ويطلبون تقليد بعض الممثلات أو المشاهير، دون النظر فيما يلائمهم ويلائم وجهوههم، وبالتالي نجد النتائج أصبحت غير مرضية، فكل تلك التقينات تستخدم بتقنين وتحت إشراف طبيب التجميل المعالج والذي يجب ألا يرضخ لطلب المرأة، ولا يقوم إلا بإجراء ما يناسبها. ومن المهم أن تعلم كل امرأة أننا كلما اقتربنا للشكل الطبيعي لها كلما كان ذلك أكثر جمالا، والعكس حين نبالغ في أي شيء نحصل على نتائج عكسية بالتأكيد.

ولكن هل الطبيب قد ينفذ ما تطلبه المرأة منه حتى لو أصرت على أمر لا يناسبها؟

غالبا الطبيب يوضح بكل أمانة للمرأة ما يناسبها وإن أصرت فيدعوها لتحمل النتيجة، فهناك سيدات يأتين يطلبن أمورا بعينها للتشبه ببعض الممثلات أو الفنانات، وهنا ينفذ الطبيب طلبهن ولكن السائد حاليا بشكل عام الأمور البسيطة التي تمنح طلة مختلفة وتعطي شبابًا بعيدًا عن المبالغة.

إعادة حقن البوتكس والفيلر

متى تحتاج المرأة لإعادة حقن البوتكس أو الفيلر مرة أخرى؟

البوتكس يظل ما بين (4- 6) أشهر ويختلف الأمر من امرأة لأخرى، بينما الفيلر يختلف فيه الأمر باختلاف النوعية، فهناك أنواع مختلفة للفيلر، منها ما يستمر لمدة 6 أشهر وأنواع أخرى يمتد أثرها لمدة سنة وأنواع لمدة سنتين. وهناك عوامل أخرى تؤثر في استمرارية الفيلر.

ما تلك العوامل؟

نوع الفيلر والمنطقة التي تم حقنه بها ومدى حركة هذه المنطقة، وهناك أنواع جديدة أصبحت تلائم مناطق معينة من الوجه وتمنحها الاستمرارية.

هل بمجرد حقن الفيلر والبوتكس لمرة واحدة فهذا يستلزم إعادة حقنهما طوال العمر؟

لا أبدا ليس بالضرورة، فالأمر ليس إدمانا.

وهل سوف تزيد التجاعيد والترهلات في هذه الحالة؟

على العكس سوف تتحسن المنطقة التي سبق حقنها حتى بعد انتهاء مفعول المادة المحقونة.

كيف؟

لأن حقن الفيلر يعمل على زيادة مرونة الجلد ويحفز على إنتاج مادة الكولاجين الطبيعية في البشرة، وبالتالي بعد انتهاء مفعول الفيلر سوف تتحسن البشرة، وعلى أسوأ الاحتمالات ستعود كما كانت، ولا يضطر الشخص لإعادة الحقن باستمرار كما يتخيل البعض أنه سوف يتحول لإدمان وكذلك الحال بالنسبة للبوتكس.

الحشوات الصناعية

هل بأن الفيلر من الممكن أن يتحرك من مكان الحقن؟

هذا كان يحدث في السابق مع أنواع الحشوات القديمة كالسيلكون وغيرها من الحشوات الصناعية التي كانت بالفعل تتحرك وتحدث التهابات في البشرة، ولكن اليوم ومع استخدام (الهيلورنيك أسيد) فإن الفيلر يثبت في مكانه ولا يتحرك أبدا فهو يثبت الماء في المنطقة ولا يتحرك.

ما الأضرار التي قد تحدث من حقن الخاطئ للفيلر والبوتكس؟

قد يحقن البوتكس في منطقة خاطئة فيؤدي لتأثير عكسي، ولكن غالبا يمكن تصحيح الخطأ من خلال حقن بوتكس في أماكن أخرى لتصحيح الخطأ، وهذا لا يمكن معرفته سوى على يد طبيب يعرف جيدا تشريح الوجه.

وماذا عن الفيلر؟

في السابق كانت يتم حقن الفيلر عن طريق الإبر فينتج بعض الكدمات أو التورمات، اليوم بتنا ندخله عن طريق الكانيولا وهذا أكثر سلامة للأوعية الدموية وأكثر أمانا.

وماذا عن الضلع المثلث القائم عليها تجميل البشرة وهو الليزر والأجهزة الحديثة؟

بالفعل حدث تطور كبير جدا مؤخرا في مسألة استخدام الليزر لتجديد شباب البشرة وإعادة نضارتها، وحاليا يتم استخدام الفراكسل ليزر لهذا الغرض.

وما استخدامات الفراكسل ليزر؟

يعمل على تجديد خلايا البشرة وإزالة الخلايا الميتة، والتخلص من التجاعيد والتصبغات والبقع البنية في الوجه، وآثار حب الشباب والندبات، والنتائج التي نحصل عليها من استخدام الفراكسل ليزر تأثيرها دائم.

كيف؟

لكي نحصل على نتائج أفضل وكأننا قمنا بعملية تجميل جراحية فيمكننا استخدام الفيلر والبوتكس والفراكسل ليزر، فاستخدام الثلاثة مع بعضها البعض يمنحنا نتائج ممتازة ودائمة في الوقت ذاته.

إزالة التجاعيد

كيف يعمل فراكسل ليزر على إزالة التجاعيد؟

يعمل الفراكسل ليزر على تكسير جزيئات الكولاجين فيحفز إنتاج كولاجين جديد، وفي الوقت نفسه يعمل على ملء التجاعيد الموجودة، فهو يعمل remodling للكولاجين فيقوم بإعادة تشكيل له، بالإضافة أن شعاع الليزر يستهدف مناطق التصبغات في البشرة ويفككها فيؤدي لتفتيح وتوحيد لون البشرة.

متى تظهر نتائج تلك التقنيات؟

بالنسبة للفيلر تظهر نتائجه في نفس اللحظة، أما البوتكس فيحتاج ليومين حتى يشعر الشخص بنتائجه، أما الليزر فالأثر يظهر تدريجيًا بعد شهر تقريبًا.

وهل يكتفي الشخص بجلسة واحدة فقط في الليزر؟

حسب الحالة والمشكلة التي تعاني منها يتحدد عدد الجلسات وحتى النتائج تختلف من شخص لآخر. فلو كانت آثار شيخوخة مبكرة وتجاعيد بسيطة قد يكتفى بجلسة واحدة، وامرأة أخرى في الخمسين ولديها كثير من التجاعيد والترهلات فقد تحتاج لخمس أو ست جلسات وهذا يقرره الطبيب المعالج.

أعراض الشيخوخة

متى تبدأ أعراض الشيخوخة بالظهور؟

ليست شيخوخة ولكن تبدأ التجاعيد الخفيفة تظهر على البشرة ابتداء من عمر الـ 25، لذلك فنحن نحرص على الاهتمام المبكر بالبشرة لتجنب ظهور التجاعيد.

وماذا عن منطقة الرقبة والتي يظهر عليها مبكرًا آثار التقدم في العمر؟

ليزر الفراكسل من الإجراءات التي تؤتي نتائج جيدة جدا لشد منطقة الرقبة، وهناك فيلر معين يستخدم لمنطقة الرقبة يسمى “فيتال”، لأنه غالبا المناطق التي تحتاج للملء في منطقة الرقبة تكون خفيفة وسطحية، لذلك يكون هذا النوع أكثر ملائمة لها لأنه سطحي أكثر.

وهل يستخدم البوتكس في تجميل منطقة الرقبة؟

نعم وذلك للحصول على رقبة مشدودة وتسمى (رقبة نفرتيتي)، كذلك يعمل البوتكس على تحديد خطي الفكين فيعطي الوجه شكلا أجمل.

الفئات العمرية

هل يمكن لهذه الحلول أن تغني جميع الفئات العمرية عن عمليات التجميل الجراحية؟

في عمر معين ومع التقدم في السن وفي حالة التجاعيد القوية والترهلات الشديدة لا يمكن أن تكون طرق التجميل غير الجراحية نافعة وهنا لا بد من التدخل الجراحي لشد الوجه.

هل هناك عوامل تبكر من ظهور الشيخوخة؟

الشمس عدو البشرة رقم واحد، إذا تم التعرض لها دون وضع واق من الشمس، خاصة في منطقة الخليج والشرق الأوسط عموما، حيث الشمس قوية جدا والجو شديد الحرارة، كذلك نوع البشرة يلعب دورا أيضا، فالبشرة البيضاء وأصحاب العيون الزرقاء والخضراء يكون تأثير الشمس عليهم أقوى من البشرة السمراء بالتأكيد خاصة في أوقات الذروة والشمس شديدة الحرارة.

هل هناك أمور أخرى بخلاف الشمس؟

البيئة ومدى الملوثات التي تتعرض لها البشرة، والغذاء له دور كبير، وكذلك شرب كميات كافية من الماء والسوائل، وطبيعة الحياة وكذلك الضغوط النفسية كلها تعتبر عوامل مهمة في ظهور الشيخوخة المبكرة على البشرة.

الشيخوخة المبكرة

وماذا عن منطقة حول العين وكيفية المحافظة عليها من الشيخوخة المبكرة؟

منطقة حول العين منطقة رقيقة جدا وحساسة ويجب التعامل معها بحذر والاعتناء بها عناية خاصة.

وكيف يمكن حمايتها من الشمس؟

أفضل حماية لها عن طريق ارتداء نظارات شمسية ذات نوعية جيدة تحمي من الأشعة فوق البنفسجية، فحتى عدسات النظارات الشمسية عبارة عن درجات مختلفة من الحماية فيجب ارتداء الأعلى درجة من درجات الحماية.

وماذا عن تجميل منطقة اليدين؟

هناك كثير من التقنيات الجديدة والرائعة لتجميل منطقة اليدين، أول تلك التقينات الفراكسل ليزر الذي يعمل على التخلص من التصبغات، ويمنح بشرة اليد نعومة، كذلك هناك التقشير الكيميائي لمنطقة ظاهر اليد حيث يعمل على التخلص من التصبغات ويمنح بشرة اليد نعومة ونضارة ويعمل على تفتيح البشرة. بالإضافة لبعض أنواع الفيلر المستخدم لملء ظاهر اليدين.

وماذا عن عمليات شفط الدهون والشد؟

يجب التأكيد أن عملية شفط الدهون بأي وسيلة كانت ليس لإنقاص الوزن ولكن الهدف منها إعادة نحت الجسم وتحسين القوام في منطقة محددة للحصول على شكل متناسق، وإنقاص الوزن يكون باتباع حمية غذائية مع ممارسة الرياضة.

شفط الدهون

ومن الذين يناسبهم عمليات شفط الدهون؟

الأشخاص الذي يتمتعون بوزن طبيعي ولديهم منطقة تتراكم فيها الدهون، أو الأشخاص الذين يزيد وزنهم عن الوزن الطبيعي قليلا، فمن المهم أن يحافظ الشخص على وزنه حتى بعد إجراء شفط الدهون لأن الدهون تتراكم في مناطق أخرى من الجسم فيؤدي ذلك لشكل غير متناسق.

هل تقنية شفط الدهون عن طريق التجميد تقنية فعالة؟

بالتأكيد فعّالة فيما صنعت من أجله، أي لشفط الدهون من مناطق محددة وليس للتنحيف أو إنقاص الوزن.

هل مازالت عمليات الشفط والشد تتم في بعض الحالات؟

في حالات نزول الوزن الكبيرة خاصة مع عمليات التكميم، حيث تحدث ترهلات كبيرة في الجلد، هنا لا بد من قص الجلد للتخلص من الترهلات ثم استكمال شد المنطقة بواسطة جلسات الأجهزة.

ما النصيحة التي تود أن تهديها للقراء د. بشار؟

أتمنى من الناس أن يلجأوا للمختصين في الأمور التجميلية، فالفيلر والبوتكس وغيرها من التقنيات آمنة جدا ونافعة في يد المختصين ومضرة جدا في أيدى غير المختصين، فالأمر ليس هينا وقد يتحول لوسيلة خطيرة تبشع أو تضر في بعض الحالات لذا يجب عدم الاستهانة بالموضوع أبدا، كذلك يجب على الشخص التعرف على المادة التي سوف يتم استخدامها والتأكد من سلامتها.

اخترنا لك