Oops! It appears that you have disabled your Javascript. In order for you to see this page as it is meant to appear, we ask that you please re-enable your Javascript!

أفكار خاطئة عن التجميل

أفكار خاطئة عن التجميل

سهام صالح

هناك اعتقاد لدى الكثير من النساء بان المستحضرات الطبيعية افضل للعناية بالبشرة لذا الكثير من الشركات التجميلية تعلن ان منتجاتها ومستحضراتها من الطبيعة ولا تحتوي على أي مواد كيماوية وهذا ليس صحيحا لأنه لا يوجد اي مستحضر تجميلي خال من المواد الكيماوية الحافظة

ولولا هذه المواد الحافظة لتلفت هذه المستحضرات وهي مركونة على ارفف الصيدليات ومحلات التجميل ولا يمكن الاحتفاظ بها سليمة بعد الانتاج وكذلك ما يشاع عن أن المنتجات الترطبية تمنع تجاعيد الجلد، فمن المعروف ان للتجاعيد اسبابا كثيرة ومتعددة مثل ضمور الالياف المطاطية تحت البشرة ونحن حينما نضع الكريم المرطب على سطح جلد البشرة فهو يخفي الجفاف وليس التجاعيد فتبدو التجاعيد وكأنها اختفت ولكن للعلم ومن خلال التجارب ثبت ان هذا التأثير مظهري ويزول بمجرد زوال مفعول المرطب او مسحه قبل أوانه.

عندئذ تعود التجاعيد كما كانت في السابق وهذا ما ينطبق بالفعل على مستحضرات شد الجلد التي أغرقت الاسواق وانتشرت انتشار كبيرا بين النساء حيث تبين هذه المستحضرات فاعليتها بسرعة ومع انتهاء السهرة او المناسبة يعود الجلد الى طبيعته الاولية وهي الترهل، كما ان مقولة مستحضرات التجميل الغالية هي افضل فهذا غير صحيح، فهناك منتجات معتدلة الثمن وبها مكونات تعادل المستحضرات الغالية بل وتفوقها احيانا ولكن ليس هذا معناه ان نلجأ إلى المستحضرات مجهولة التركيب والمنشأ المستوردة من الدول المشهورة بتقليد المنتجات التجميلية وغيرها من السلع التقليدية مثل الصين والفلبين وغيرها واستعمال الحكمة والدراية بكل نوع مستحضر تجميل ومعرفة مكوناته وأسباب استخداماته والتي ترشدنا الى الحصول على المنتجات المطلوبة بافضل الاسعار، فليس كل ما هو غال وثمين مفيدا.

اخترنا لك