السبيل المثالي للتمتع بالرشاقة واللياقة والحيوية

تمرين الأيروبك

ممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن تحدث فرقاً مهولاً في مستويات الطاقة لديك، فمن دون التريض نشعر بالخمول والبطء والتثاقل، لكن عندما نتريض بقوة تكون الفوائد عديدة ومنها أن التريض:

– يعطيك فعلياً طاقة أكبر مما كانت لديك من قبل

– يساعد في امتصاص المغذيات بكفاءة أكبر

– يقوّي ويشكّل الجسم بتناغم

– يكبح جماح ضغط الدم المرتفع ويقلل خطر الإصابة باعتلال القلب

– يوفر الراحة والاسترخاء للجسم وينتج هرمونات تحسن الحالة المزاجية

– يحرق السعرات الحرارية

– يحسّن الدورة الدموية

– يساعد في الوقاية من هشاشة العظام في حال القيام برفع الأثقال.

ولكي نكون بحق في لياقة بدنية فنحن بحاجة إلى ضمان أن روتين ممارسة الرياضة الخاص بنا يشتمل على كل العناصر الموجودة في معادلة التريض وهي:

– تمارين أيروبكس لقوة وصحة القلب والرئتين وقوة التحمل وزيادة سرعة دوران الدم في الجسم

– تمارين تقوية لتحسين قوة وتناغم العضلات

– تمارين فرد الجسم للمساعدة في التمتع بالمرونة وموازنة قوة التحمل والحماية من الإصابة.

وللتمتع بلياقة القلب والأوعية الدموية والرئتين، ليكن هدفك ممارسة تمارين أيروبكس لمدة 20 إلى 30 دقيقة ثلاث مرات أسبوعياً.

هناك تشكيلة من التمارين الرياضية كما هو مذكور في معادلة التريض تعتبر مهمة للتهيئة الشاملة علاوة على أنها تضمن عدم شعورك بالملل. مع هذا، تذكّري ضرورة أن تكون لك أيام للراحة لأن الإفراط في ممارسة الرياضة يمكن أن يأتي بآثار عكسية ويؤدي إلى الشد العضلي وربما الإصابات.

تمرين الأيروبك

يزيد معدل خفقان القلب ويزيد تدفق الأكسجين إلى العضلات والأعضاء الباطنية وأهمها على الإطلاق القلب. وعند التريض أيروبيكياً، لا بد أن يكون التنفس مريحاً. يمكنك الحكم على ذلك من خلال رؤية مدى مواصلتك التحدث بشكل جيد – فلو كنت لا تستطيعين التحدث فأنت تفرطين في التريض الأيروبيكي.

ويأتي التريض الأيروبيكي في صور عديدة – هناك فصول “الأيروبكس” الموجودة في الجيم وستوديوهات الاستعراض، لكن السباحة والمشي يمكن اعتبارهما أيضاً من تمارين الأيروبكس لو تمت تأديتها بالسرعة الكافية.

نصائح تحفيز

– أعيدي قراءة وحفظ فوائد ممارسة الرياضة وبعد كل تمرين قومي بقضاء بضع دقائق في تذكير نفسك بها.

– قومي بممارسة الرياضة برفقة صديقة عزيزة أو إن كانت لديك القدرة المادية لذلك، يمكنك الاستثمار في الاستعانة بمدربة رياضة شخصية خاصة.

– قومي بوضع مواعيد ممارسة الرياضة في مفكرتك اليومية، شأنها في ذلك شأن مواعيدك الأخرى.

– حددي لنفسك أهدافاً، لكن حاولي التحلي بالواقعية فيها.

اخترنا لك